الشراكة الفعالة هي الحصن المنيع لمكافحة الجريمة

0 251

دعا المدير العام للأمن الوطني، العقيد مصطفى لهبيري، أمس مسؤولي الشرطة إلى “التكفل بالانشغالات الأمنية للمواطن على أحسن صورة وفقا لما تقتضيه قوانين الجمهورية”، حسب ما أفاد به بيان للمديرية العامة للأمن الوطني، وأوضح ذات المصدر أن المدير العام للأمن الوطني أكد خلال اللقاء الذي جمعه بالمفتشين الجهويين للشرطة على “ضرورة السهر على التكفل بالانشغالات الأمنية  للمواطن على أحسن صورة وفق ما تقتضيه قوانين الجمهورية مع الاعتماد على العمل التوعوي و التحسيسي”.

كما ألح السيد لهبيري في تدخله خلال هذا اللقاء الذي دام ست ساعات كاملة، على “ضرورة التكفل الأمثل بالانشغالات الاجتماعية والمهنية لمنتسبي الجهاز، لضمان تقديم خدمة نوعية تستجيب لتطلعات المواطن والوطن”.

         وبعد أن أوضح البيان أن الإستراتيجية الجديدة التي ينتهجها المدير العام للأمن الوطني تعتمد على “رؤية توجيهية تنطلق من القاعدة إلى القمة” أشار إلى الزيارات التي الفجائية التي قام بها السيد لهبيري للمصالح العملياتية منذ توليه قيادة الأمن الوطني، إضافة إلى اللقاءات الدورية مع منتسبي الجهاز من  مختلف الرتب على غرار اللقاء الذي جمعه نهاية الأسبوع الماضي مع منتسبي أمن ولاية الجزائر العاصمة .

هذا ويحث المدير العام للامن الوطني دوما خلال هذه الزيارات على “مواصلة الجهود من أجل أمن الوطن والمواطن وحماية الممتلكات” وتكثيف التنسيق والتعاون مع  القضاء و الجيش والدرك الوطنيين والحماية المدنية و الجمارك و كل الفاعلين في المجتمع المدني “خدمة للوطن و المواطن”.

من جهة أخرى  كان المدير العام للأمن الوطني العقيد مصطفى لهبيري، وفي وقت سابق قد أشاد ، بـ”الشراكة الفعالة” بين مختلف المصالح الأمنية و التي اعتبرها “الحصن المنيع” لمكافحة الجريمة بمختلف أشكالها،و في ذات الإطار، نوه المدير العام للأمن الوطني بـ”يقظة و احترافية” أعوان  الجمارك و التي تترجم “مدى تجند و وعي أفراد الأسلاك الأمنية المشتركة لمواجهة  كل أشكال الجريمة التي تهدد المجتمع”، موجها تهانيه للمدير العام للجمارك إثر هذه النتائج المحققة.

خليل وحشي      

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاخبار::