نريـد استقلاليـة وإيجـاد حلـول لمشاكلنا بأنفسنا

0 297

قال رئيس المجلس الإسلامي الفرنسي، التركي “أحمد أوغراش” أن هناك نوايا سيئة من خلف تصريحات الرئيس الفرنسي”إيمانويل ماكرون” بشأن المؤسسات التعليمية الإسلامية والأئمة والخطباء في البلد الأوروبي، وقال أوغراش في تصريح له أنه “يوجد فهم خاطئ في فرنسا بخصوص المسلمين والإسلام، كما أن ماكرون يريد طمأنة الشعب الفرنسي بخصوص الإسلام، ويقول إنه هو الوحيد القادر على إجراء تعديلات وإصلاحات في بنية المؤسسات الإسلامية ومفهوم الإسلام”.


و قال المسؤول الأول عن المجلس الإسلامي الفرنسي : “أما نحن فنقول إننا في دولة علمانية، ويمكن لماكرون بصفته رئيسا للجمهورية أن يتقدم بتوصيات فقط في هذا الشأن وتسهيل مهامنا، فإجراء إصلاحات في المجلس الإسلامي هي مهمتنا ومسؤوليتنا نحن فقط”،وقال أن فرنسا هي الدولة الأوروبية الأولى من حيث عدد المسلمين على أراضيها، إذ يتجاوز عددهم الأربعة ملايين، غالبيتهم من المغرب العربي.
هذا وقال أنه من الضروري إجراء تعديلات في رسالة ورؤية ونظام المجلس الإسلامي، الذي تم تأسيسه قبل 15 عاما، وشدد على رغبتهم في العمل بشكل مستقل عن وزارة الداخلية، وعلى أن مسلمي فرنسا سيقدمون الدعم للمجلس ، وأضاف “نريد استقلالية وتحديد مصيرنا وإيجاد حلول لمشاكلنا بأنفسنا، ولا نحتاج من الآخرين فرض شيء علينا أو توجيهنا، لدينا طلب واحد فقط من رئيس الجمهورية ووزارة الداخلية، وهو تقديم التسهيلات اللازمة لنا”.
وفيما يتعلق بتصريحات الرئيس الفرنسي بأنه يريد “مؤسسات تعليمية موثوقة، وأئمة وخُطباء موثوقَين” اعتبر أوغراش أنه قد توجد نوايا سيئة من وراء هذه التصريحات الضبابية،خاصة عندما يقول إنه “سيصلح الإسلام…؟!” ويؤكد ذلك عمله في الموضوع مع باحثين مناهضين للإسلام، بدلا العمل مع المجلس الإسلامي صاحب الشأن بالدرجة الأولى.
وبخصوص رفض استقدام أئمة من خارج فرنسا، وضرورة تخريج أئمة داخل فرنسا كما يذهب إلى ذلك ماكرون ، قال أوغراش بأن “القيام بهذا الأمر ليس ممكنا بين ليلة وضحاها، و عليه في الوقت الحاضر أن تتعاون فرنسا مع كل من تركيا والمغرب والجزائر، لسد النقص إلى حين إيجاد حل مناسب لأمر بتعاون جميع الأطراف.
سامعي محمود

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاخبار::
مجلس الأمة و أثناء جلسات مناقشة مخطط عمل الحكومة ضرورة مراجعة قانوني البلدية والولاية خدمة للتنمية المحلية أشرف أمس، والي ولاية باتنة توفيق مزهود على فعاليات انطلاق الموسم الدراسي 2021/2022، رفقة العديد من السلطات المدنية والعسكرية على غرار مدير التربية للولاية علقمة بوراس، وكان ذلك بثانوية المجاهد المتوفي أحمد قادة بحي بارك افوراجو مدرسة ذوي الاحتياجات الخاصة "المعاقين بصريا" بكشيدة، حيث تم الاستماع إلى النشيد الوطني وحضور الدرس الافتتاحي بكلتا المؤسستين. وفي كلمة لوالي ولاية باتنة قال من خلالها أن الدخول المدرسي لهذه السنة جاء في ظروف جد حسنة، سواء الجانب المادي أو البشري، حيث أكد أنه وبتظافر الجهود سنحقق المطلوب والرقي على كل الأصعدة، مشيرا إلى النتائج الممتازة المحققة في... والي ولاية باتنة انطلاق فعاليات الموسم الدراسي في أحسن الظروف أم البواقي تدعيم السوق المحلي بـ 11500 قنطارا من البقول الجافة لمحاربة المضاربة غرفة الصناعات التقليدية والحرف بجيجل دورة تكوينية لفائدة الحرفيين حول كيفية استخراج الزيوت الطبيعية لفائدة سواق الدرجات النارية درك سوق أهراس ينظم حملة تحسيسية للوقاية من حوادث المرور الوطن تطمس صورة منارة جامع الجزائر على الصفحة الأولى وزارة الشؤون الدينية..اعتداء على ذاكرة الشعب الجزائري إثر تعيين أمينة جديدة لمحافظة وإنهاء مهام اللجنة الانتقالية زوال الانشقاقات بمحافظة تيزي وزو والاستعدادw للاستحقاق القادم مست عديد القطاعات هذه مشاكل ولاية قسنطينة التي نقلها النواب للبرلمان تصفيات مونديال-2022 تأخير لقاء النيجر - الجزائر الى 12 أكتوبر شهد تألقاً لافتاً لبعضٍ من نجوم المنتخب الجزائري، خاصة في الدوريين الفرنسي والإنكليزي لكرة القدم، على غرار أندي ديلور وهشام بداوي اللذين سجلا وأنقذا فريقهما نيس من الخسارة أمام موناكو، في حين استطاع سعيد بن رحمة تسجيل الهدف الوحيد لفريقه وستهام يونايتد أمام مانشستر يونايتد. وحمل هذا التألق أرقاماً مهمة للاعبين الجزائريين طوال مشوراهم الاحترافي في الدوريات الأوروبية، فأندي ديلور يعتبر اللاعب الوحيد من الممارسين حالياً في الدوري الفرنسي الذي تمكن من التسجيل في مرمى الفرق المنافسة بألوان 5 فرق مختلفة، كما أنه أول جزائري يُحقق ذلك في تاريخ المسابقة. وسجل أندي ديلور في "الليغ1" بألوان أجاكسيو وكون ... في يوم التألق الجزائري.. أرقام تتحقق لأول مرة بأقدام بن رحمة وديلور