قطاع الفلاحة يتعزز بمكتب للصندوق الجهوي للتعاون الفلاحي

0 190

تم فتح، ببلدية تاجنانت بميلة، مكتب محلي جديد تابع للصندوق الجهوي للتعاون الفلاحي، حسب المدير المحلي لذات الصندوق، إسماعيل زموري. وأوضح ذات المسؤول بأن هذه العملية تندرج ضمن مساعي

الصندوق لتوسيع شبكته عبر ولاية ميلة والتقرب أكثر من الفلاحين مواكبة لتطور أنشطتهم الفلاحية، وكذا استجابة لمطالبهم المتكررة لفتح هذا المكتب للتخفيف عنهم مشقة التنقل إلى المكاتب الأخرى بغرض تأمين محاصيلهم أو عتادهم الفلاحي أو الاستفادة من مختلف الخدمات المتعلقة بتأمين مختلف الفروع التي يقدمها لهم الصندوق. وأضاف نفس المصدر أن فتح المكتب المحلي ببلدية تاجنانت جاء بناء على ما تتميز به هذه البلدية والبلديات المجاورة لها على غرار بلديتي أولاد أخلوف وبن يحيى عبد الرحمان من عدد معتبر من الفلاحين الذين يمارسون أنشطة فلاحية تتنوع ما بين زراعة مختلف أنواع الحبوب والبقول الجافة وكذا تربية المواشي وإنتاج الخضروات ما يستدعي، حسبه، التقرب منهم أكثر. وقد قامت مصالح الصندوق باستئجار مقر هذا المكتب المحلي بتاجنات كخطوة مبدئية لإبراز النية الحسنة أمام السلطات البلدية، كما قال ذات المصدر، خصوصا وأنه يجري التفاوض معها حاليا لتمكين الصندوق المحلي للتعاون الفلاحي بميلة من أرضية لبناء مقر قار لمكتبها المحلي بهذه البلدية. يذكر أن ولاية ميلة تتوفر على 6 مكاتب محلية للصندوق الجهوي للتعاون الفلاحي توجد ببلديات ميلة والقرارم قوقة ووادي النجاء وفرجيوة وشلغوم العيد والتلاغمة فضلا عن المكتب الذي افتتح مؤخرا بتاجنانت، وفقا لما ذكره نفس المسؤول.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاخبار::