الدرك الوطني يوقف 10 مغاربة ضمن شبكة إجرامية دولية مختصة في تنظيم رحلات الإبحار السري بوهران

تمكنت مصالح الدرك الوطني بوهران من تفكيك شبكة إجرامية دولية مختصة في تنظيم وتدبير الرحلات غير شرعية عبر البحر وتوقيف 11 شخصا من بينهم 10 من جنسية مغربية, حسبما علم هذا الجمعة من ذات السلك الأمني.
وجاءت العملية اثر معلومات وردت للفرقة الإقليمية للدرك الوطني بسيدي البشير ببئر الجير مفادها وجود أشخاص من جنسية مغربية يقومون بتنظيم وتدبير الرحلات للهجرة غير الشرعية عبر البحر.
وعلى اثر ذلك, قامت ذات المصالح بوضع خطة محكمة أدت إلى توقيف المشتبه فيهم بإحدى السكنات بسيدي البشير وحجز مبلغ مالي بالعملة الصعبة قدر ب 545 اورو و 390 درهم مغربي و10 جوازات سفر وهواتف نقالة,كما أشير إليه.
وقد تم تقديم المشتبه فيهم أمام الجهات القضائية المختصة بتهمة الشروع في تهريب المهاجرين في إطار جماعة إجرامية منظمة وعدم التبليغ عن جناية تهريب المهاجرين ومحاولة الهجرة غير الشرعية عبر البحر وإيواء الأجانب بدون رخصة, وفق ذات المصدر