0 398

أكد وكيل الجمهورية لدى محكمة وهران، اليوم الخميس، أن “القانون سوف يأخذ مجراه” فيما يتعلق بقضية مقتل الطفلة زحاف سلسبيل، التي عثر على جثثها الأحد الماضي بحي الشهداء، حسب ما أفاد به بيان لوزارة العدل. 

ونقل ذات المصدر رد وكيل الجمهورية لدى محكمة وهران على “ما يتم تداوله عبر شبكات التواصل الاجتماعي” بخصوص قضية الطفلة سلسبيل، حيث أكد أن “التحريات  المباشرة من طرف مصالح الأمن تحت إشرافنا توصلت في ظرف قياسي إلى إلقاء القبض على شخصين مشتبه تورطهما في ارتكاب تلك الجريمة وأنه قد تم تقديم المشتبه  فيهما أمام العدالة”.

وأضاف أن “السيد قاضي التحقيق أمر بإيداعهما الحبس المؤقت على ذمة التحقيق”، مشددا على أن “القانون سوف يأخذ مجراه”.للإشارة، فإن الأمر يتعلق بالجاني (خ. ع) البالغ من العمر 18 سنة وشخص آخر (ش. ع) تورط في نقل الجثة بواسطة عربته نحو المكان الذي تم فيه العثور عليها.

ووفق نتائج التحريات، فان الجاني قام باستدراج الطفلة ليعتدي عليها جنسيا قبل أن يقدم على التخلص منها لكي لا يكتشف أمره. 

وقد تم العثور على جثة الطفلة سلسبيل البالغة من العمر 9 سنوات في حدود الساعة الواحدة من صباح الأحد الماضي بوهران بعد أن أعلن عن اختفائها صبيحة يوم السبت، ووجد أعوان مصالح الحماية المدنية جثة الطفلة بحي الشهداء التابع لبلدية بئر الجير (شرق مدينة وهران) داخل كيس بلاستيكي من الحجم الكبير قرب مستودع للسيارات.

ب.بشير

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاخبار::