للشهر الثاني عىلى التوالي: معدل التضخم يسجل إنكماشا بنسبة -2.2 في المائة

أنكمش معدل التضخم في السعودية للشهر الثاني عىلى التوالي ، مسجلا إنكماشا بنسبة -2.2 في المائة خلال شهر فبراير 2019 مقارنة بنفس الشهر من عام 2018، بعد إنكماشه بنسبة -1.9 في المائة في يناير الذى سبقه.
ووفقا لتحليل وحدة التقارير في “الاقتصادية”، استند إلى بيانات الهيئة العامة للإحصاء، يُعد هذا ثاني انكماش في معدل التضخم منذ 14 شهرا، حيث كان قد سجل مستويات إيجابية خلال أخر شهرين من عام 2017، إضافة إلى عام 2018 كاملا

وجاء إنكماش التضخم في فبراير الماضي، مقارنة بالشهر نفسه من 2018، نتيجة لانكماش الرقم القياسي لأسعار قسم السكن والمياه والكهرباء والغاز ووقود اخرى بنسبة -8.2 في المائة، والملابس والأحذية بنسبة -1.2 في المائة، والاتصالات -1 في المائة، والنقل -0.8 في المائة، و”تأثيث وتجهيزات المنازل ” و”الترفيه والثقافة” المنازل بنسبة -0.7 في المائة لكل منهما، والسلع والخدمات الشخصية المتنوعة بنسبة -0.6 في المائة

ونكمش معدل التضخم في السعودية خلال شهر يناير 2019 مقارنة بنفش الشهر من عام 2018، مسجلا معدلا سلبيا عند -1.9 في المائة

ووفقا لتحليل وحدة التقارير في “الاقتصادية”، استند إلى بيانات الهيئة العامة للإحصاء، يُعد هذا أول انكماش في معدل التضخم منذ 14 شهرا، حيث كان قد سجل مستويات إيجابية خلال أخر شهرين من عام 2017، غضافة إلى عام 2018 كاملا

وجاء ارتفاع التضخم في أيلول (سبتمبر) الماضي، مقارنة بالشهر نفسه من 2017، نتيجة لارتفاع الرقم القياسي لأسعار الأغذية بنسبة 6.7 في المائة، والنقل بنسبة 11 في المائة، والتبغ بنسبة 10 في المائة

ونتج ارتفاع التضخم خلال 2018 عن تطبيق الضريبة الانتقائية بواقع 100 في المائة على التبغ ومشروبات الطاقة، و50 في المائة على المشروبات الغازية بدءا من تموز (يوليو) 2017، وتطبيق ضريبة القيمة المضافة على السلع والخدمات 5 في المائة، إضافة إلى تعديل أسعار الطاقة مطلع 2018

فيما الأن تم تحييد هذه الأثار على إعتبارا ان هذه العوامل متوافرة خلال فترتي المقارنة (ينيار 2019 ويناير 2018).
ومنذ بداية عام 2018، عدلت الهيئة العامة للإحصاء أوزان (الأهمية النسبية) الأقسام الرئيسة المكونة للرقم القياسي لأسعار المستهلك، مع تعديل سنة الأساس من 2007 إلى 2013.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.