الـــبويرة: 37رتــل متنقل و3000 عون موسمي إضافي لمكافحة حرائق الغابات

سيخصص 37 رتل متنقل و3000 عون موسمي إضافي للحماية المدنية خلال موسم الاصطياف لسنة 2019 للعمل أكثر على مكافحة حرائق الغابات وحماية الشواطئ على المستوى الوطني، حسبما أعلنه بالبويرة المكلف بالإعلام بالمديرية العامة للحماية المدنية، العقيد عاشور فاروق.


وقال العقيد عاشور خلال ندوة صحفية عقدها على هامش الملتقى الجهوي الأول لمدراء 24 ولاية من وسط و شرق البلاد، أنه “سيتم رفع عدد الارتال المتنقلة إلى 37 خلال سنة 2019 بعدما كان 27 سنة 2018 “.

وأوضح ذات المتحدث أنه “تم استحداث 10 أرتال متنقلة هذه السنة لمكافحة حرائق الغابات من بينها رتل لولايتي بسكرة و غرداية لحماية النخيل بجنوب البلاد “. وأضاف: “قمنا أيضا بتدعيم العنصر البشري بـ 3000 عون إضافي للسنة الجارية لحماية وحراسة الشواطئ و تأمين المصطافين خلال موسم الاصطياف على مستوى الشواطئ و النقاط المائية بالولايات الداخلية”.

من جهته، ذكر المدير الفرعي للعمليات بالمديرية العامة للحماية المدنية، المقدم سعيد لحياني، خلال هذه الندوة الصحفية، أن “عدد الشواطئ المؤمنة سيرتفع هذه السنة ليبلغ 440 شاطئ محروس”.

وأشار في هذا الصدد إلى أنه “خلال سنة 2018 كان عدد الشواطئ المؤمنة يقدر بـ409 شاطئ وسترتفع خلال هذا الموسم لتبلغ 440 شاطئ مما يتطلب دعم الجهاز البشري بـ 3000 عون موسمي إضافي “.

وأضاف المقدم لحياني: “قامت المديرية العامة للحماية المدنية بتدعيم الوسائل المادية من خلال اقتناء شاحنات تدخل جديدة لمكافحة حرائق الغابات”.

وبالنسبة لحصيلة سنة 2018، اغتنم العقيد فاروق عاشور المناسبة لتنبيه المصطافين بأنه تم تسجيل اكبر عدد من حالات الغرق في سنة 2018 بالشواطئ الممنوعة من السباحة.

“اغتنم الفرصة لدعوة و تحسيسي أولياء وعائلات المصطافين لتجنب السباحة في الشواطئ الحمراء التي لا تستجيب للمعايير الأمنية و الوقائية”، يقول المتحدث.

مـــعاد. ح

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.