ملف المدرب يراوح مكانه.. : وزطشي تحت الضغط

سيكون الأول من أوت المقبل، موعد إعلان اسم المدرب الجديد للمنتخب الجزائري، على حد تأكيدات الاتحاد المحلي لكرة القدم، رغم أنه لا شيء يوحي بذلك، حتى الآن.


ويبدو أن رئيس الاتحاد، خير الدين زطشي، قد استوعب عتاب وزير الشباب والرياضة، محمد حطاب، حيث كشف عن قائمة المدربين الذين يتفاوض معهم، بعدما تكتم طويلًا حول الأمر.
ويعيش زطشي تحت ضغط شديد حاليًا، من طرف الجماهير والسلطات الحكومية، لا سيما أنه يدرك جيدا، أنه لم يعد يمكنه ارتكاب الأخطاء، بعد ما حدث مع الإسباني لوكاس ألكاراز، ورابح ماجر.
وعقب فشل ماجر على رأس الخضر، طالبت جهات نافذة في الحكومة، رئيس اتحاد كرة القدم، بالتعاقد مع مدرب أجنبي، بشرط أن يكون متحدثًا للفرنسية، كي يستطيع التواصل مع اللاعبين، رغم أن عامل اللغة في كرة القدم، غير مهم بشكل كبير.
وقد طُرح اسم المدرب الهولندي، بيرت فان مارفيك، على اتحاد الكرة، غير أن المفاوضات معه لم تنطلق، قبل أن يُحذف نهائيا من القائمة.
وهو نفس ما حدث مع المدرب الإيطالي، كلاوديو رانييري، الذي تخوف من قبول المهمة، قبل وقت قصير من موعد لقاء جامبيا، المقرر يوم 7 سبتمبر المقبل، ضمن التصفيات المؤهلة إلى كأس أمم إفريقيا.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.