الرئيس المدير العام لمجمع سونلغاز، محمد عرقاب:
سنشرع في العمل بالفاتورة الشهرية خلال 3 سنوات

خليل وحشي

ربما ستكون الأخف على ذوي الدخل المحدود والذي لا يقدرون على المبلغ إذا جمع لثلاث أشهر حيث يصبح بصعوبة بمكان تسديد نظرا لارتفاع تسعيرة الكهرباء والغاز عما كانت عليه سابقا مما يستوجب على الكثير ترشيد الاستهلاك خاصة خلال فصل الصيف .


هذا و كشف الرئيس المدير العام لمجمع سونلغاز محمد عرقاب أول أمس بالجزائر عن الشروع في العمل بالفاتورة الشهرية لاستهلاك الكهرباء في غضون ثلاث سنوات، فيما تم الإعلان عن توقيع اتفاقية لتزويد تونس والمغرب بالكهرباء ،وأوضح خلال ندوة صحفية ،عقدها على هامش لقاء مع المؤسسات الوطنية المتخصصة في انجاز الشبكات الكهربائية، ان هذا التغيير في فترة فاتورة استهلاك الكهرباء و التي هي حاليا فصلية (ثلاثة اشهر) ستكون جزءًا من النظام الجديد لتسيير الزبائن.
و في هذا الصدد أشار عرقاب بان الفترة الجديدة لاحتساب فاتورة استهلاك الكهرباء سيتم تطبيقها تدريجيا بدءا بالفواتير نصف الشهرية داعيا المؤسسات الوطنية المختصة في انجاز الشبكات الكهربائية للمشاركة في مشاريع انجاز الخطوط الكهربائية ذات الضغط العالي و العالي جدا.
و أوضح ذات السؤول أن الأمر يتعلق ببلوغ هدف انجاز 24.506 كيلومتر في آفاق 2027.مضيفا “لدينا نقص في الخطوط ذات الضغط العالي و العالي جدا و نعتمد على المؤسسات الوطنية لبلوغ هذا الهدف”.
و حسب الرئيس المدير العام لمجمع سونلغاز فان الجزائر تعد حاليا شبكة كهربائية طولها 29.242 كيلومتر من خطوط ذات الضغط العالي و العالي جدا و تسعى إلى رفعه إلى 5000 كيلومتر في السنة مقابل 1500 كيلومتر حاليا.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.