.
لاريجاني: أفعال أمريكا وإسرائيل ستبقى وصمة عار كبيرة

اعتبر رئيس مجلس الشورى الإسلامي علي لاريجاني، أن أفعال أمريكا وإسرائيل ما هي إلا “وصمة عار كبيرة”.

وقال لاريجاني إن نقل السفارة الأمريكية إلى القدس يتعارض مع قرارات مجلس الأمن الدولي والجمعية العامة للأمم المتحدة

ورأى لاريجاني أن الأمريكيين يعملون منذ سنوات على زعزعة مكانة المؤسسات الدولية، مثلما حدث من قبل وخرجت الولايات المتحدة من اتفاقية المناخ، والاتفاق النووي، ومؤخرا نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس.

وأفاد لاريجاني أن جميع هذه المؤشرات تكشف أن أمريكا “تعتزم القضاء على المؤسسات الدولية التي جاء إنشاؤها بهدف إقرار السلام في العالم وبما أنه لا توجد آليات أخرى بديلة فإنه يدفع الوضع الدولي نحو نوع من الفوضى الأمني”.

وأشار لاريجاني أمام البرلمان “الكيان الصهيوني ارتكب مجزرة كبيرة بحق الشعب الفلسطيني المظلوم راح ضحيتها أكثر من خمسين شهيدا وما يزيد على ألفي جريح”.

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.