والي مسيلة أكد خلال زيارته التفقدية
انطلاق أشغال مشروع ازدواجية الطريق نهاية السنة الجارية

تم تخصيص غلاف مالي بقيمة 2 550 مليار دج ضمن البرنامج القطاعي لسنة 2019 لإنجاز ازدواجية الطريق الوطني رقم 60 بين ولايتي المسيلة وبرج بوعريريج حسب ما صرح والي المسيلة حاج مقداد الذي أوضح خلال زيارة تفقد قام بها إلى بلديات دائرة مقرة أن هذا المشروع الذي يعد مطلبا ملحا من طرف سكان الولاية بالنظر لما له من أثر إيجابي على التنمية من جهة وكذا تحسين الخدمة على هذا المحور.


من جهته أشار مدير الأشغال العمومية بالولاية جمال بوحامد إلى أن الدراسة الخاصة بهذا المشروع قد استلمت وسيشرع في أشغال إنجازه مع نهاية السنة الجارية 2018 مذكرا ذات المسؤول أن هذا المشروع سيربط على مسافة 38 كلم ولاية المسيلة بالحدود الإدارية مع ولاية برج بوعريريج بما فيها إنجاز طريق اجتنابي بمدينة حمام الضلعة وسيسهم في تحسين سيولة حركة المرور على محور الطريق الوطني 60 الذي يشهد حركة مرور كثيفة تفوق 16 ألف مركبة يوميا منها 70 بالمائة ذات الوزن الثقيل.

على صعيد آخر، سيتم فتح خمسة أسواق جوارية للخضر والفواكه عبر ولاية المسيلة حسب ما أعلنه الوالي حاج مقداد الذي أفاد أن هذه الأسواق التي اختير لها شعار من المنتج إلى المستهلك تتوزع على كل من عاصمة الولاية وبلديات بوسعادة وسيدي عيسى ومقرة، حسب ما أوضحه نفس المسؤول، مشيرا إلى أن هذه الفضاءات التجارية ستعرض بها منتجات غذائية ذات الاستهلاك الواسع.
واستنادا لذات المصدر فإن فتح هذه الأسواق الموجهة لأكثر من 200 ألف ساكن تسمح وفقا للاستراتيجية التي تبنتها السلطات العمومية لحماية المستهلك وقدرته  الشرائية من خلال ضمان وفرة المنتجات ذات الاستهلاك الواسع خاصة في شهر رمضان، كما سيتم القيام بعمليات مراقبة يومية عبر هذه الأسواق للتصدي لأي حالات غش أو احتكار.

عبد الله. ب

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.