قال أن اللجنة المركزية ستنعقد قبل شهر رمضان،ولد عباس:: باسم الأفلان أدعو الرئيس بوتفليقة للترشح لعهدة خامسة

آيت سعيد.م

كما كان متوقعا وهو ليس ذلك بغريب عنه أن يطرح مثل هذه القضية التي يعتبرها من مهام وأصل نضال الحزب الذي يقوده والذي هو في نفس الوقت يترأسه رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة ،لكن لا يريد أن يكون ذلك من

غيره بل أن يكون هو من يقدم على المبادرة وطلب الترشح لعهدة انتخابية رئاسية جديدة،وقد حدثت بسبب ذلك اختلافات مع أعضاء اللجنة المركزية لتزعم أحد أعضاءها السبق في طرح موضوع الترشح لعهدة خامسة وأعني به النائب عن ولا ية عنابة “طليبة” الذي كان معه ماكان وكادت أن تنهى عضويته بالحزب على خلفية هذه الجرئة المتسرعة والانفراد بالملف قبل أن يعلن عنه الأمين العام هو بنفسه .

في هذا الصد حتى يمسك الرجل الثاني في الحزب بكل التلابيب وكل خيوط الملف ويكون له فضل السبق منه كما أشرنا إلى ذلك وكما تابع الجميع في وقت سابق ،طالب أمس الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، جمال ولد عباس، باسمه وباسم مناضلي الحزب الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، للترشح لعهدة رئاسية أخرى، فيما أبرز بأن الأخير يرجع للرئيس،وقال ولد عباس، في كلمة له خلال اجتماعه بهيئة التنسيق التابعة للحزب، بمقر الأحرار الستة بالعاصمة أنه “يتحمل مسؤوليته كأمين عام للحزب، ويتكلم باسم 700 ألف مناضل في الحزب وعديد المواطنين”، وعليه ينقل إلى الرئيس بوتفليقة رغبة الجميع في ترشحه لعهدة رئاسية جديدة،وأنه فوق ذلك أن هذا المطلب المشروع وهذه الدعوة التي رفعها اليوم باسم الحزب للرئيس بوتفليقة للاستمرارهي مطلب شعبي لمسه من خلال التجمعات الشعبية التي أجراها،مؤكدا، أنه يمنع الترشح للرئاسيات بإسم “الأفلان”، إلا رئيس الحزب عبد العزيز بوتفليقة فقط.

من جهة أخرى قال ولد عباس، أن عملية إحصاء حصلية رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة منذ توليه الحكم سنة 1999، كشفت على أن 90 بالمائة من انجازات الرئيس كانت إيجابية، مبرزا أن حصيلة الرئيس كانت إيجابية في مجملها عبر مختلف الميادين، خاصة منها الأمنية وترقية حقوق المرأة وحرية الرأي التعبير،وغيرها من الانجازات .

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.