الدولة ستحارب كل أشكال التطرف، محمد عيسى:
الجزائري ليس بحاجة إلى من يعلمه مرجعيته الدينية

أبرز وزير الشؤون الدينية و الأوقاف محمد عيسى عزم الدولة الجزائرية على محاربة كل أشكال التطرف حماية لمرجعيتها الدينية الوسطية.


و ذكر بالعمل الذي تقوم به وزارة الشؤون الدينية والأوقاف في نشر الإسلام الصحيح المعتدل والوقوف سدا منيعا أمام التطرف وأمام الذين يحاولون الإساءة إلى الإسلام والمسلمين.
و أشار بان المؤسسة الدينية تبذل جهودا كبيرة في الجزائر لتنقية الإسلام من كل الشوائب والانحرافات مشيدا بالإنجازات العميقة التي تم تحقيقها في هذا المجال.
وفي سياق متصل أضاف الوزير أن الجزائريين يفتخرون بالانتماء إلى أهل السنة والجماعة، باعتبارهم يتتبعون سنة الرسول صلى الله عليه وسلم ويحافظون على وحدة الأمة الإسلامية بعيدا عن الطائفية والإقصاء منذ 14 قرنا، ولا يمكن أن يتحولوا إلى التشيع مثلما يريد البعض، و أردف قائلا : ” لا نحتاج أن نستورد مدارس تعلمنا كيف نكون سنيين”.
خليل وحشي

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.