زمالي يرفض تمديد آجال إيداع ملفات النقابات ويؤكد:»: إضراب «كنابست» لن يكون شرعيا إذا لم يرسل ملفه
وزير العمل والتشغيل يتحدث عن اضراب الكنابست المقبل

كشف وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي السيد مراد زمالي أمس، أن آجال تحيين ملفات النقابات ال65 المعتمدة من طرف الوزارة والمحدد ب31 مارس الجاري، لن يتم تأجيله، مشيرا إلى أنه إلى غاية الآن، تم إرسال ملفات عدد قليل من التنظيمات النقابية على غرار الاتحاد الوطني للعمال الجزائريين والنقابة المستقلة لمستخدمي الخدمة العمومية «سناباب»، في انتظار إرسال باقي ملفات النقابات قبل منتصف ليلة يوم السبت المقبل.
ورد الوزير على قرار نقابة المجلس الوطني المستقل لمستخدمي التدريس للقطاع ثلاثي الأطوار للتربية «كنابست» بشن إضراب وطني شهر أفريل المقبل، قائلا إن «الإضراب حق دستوري تم التطرق إليه في المادتين 70 و71 من الدستور، لكن يجب أن يكون في إطار قانوني».
وإذ أكد بأن نقابة «كنابست» إلى غاية اليوم لم تحين ملفها الذي يثبت تمثيلها ل20 بالمائة من العمال، أوضح زمالي بأنه «أمام هذا التنظيم أربعة أيام لإرسال ملفه للجهات الوصية، وفي حال لم يسلم في الوقت المحدد، فإن الإضراب لن يكون شرعيا، وكل العمال المشاركين فيه سيتم معاقبتهم إداريا»، لافتا إلى أن العقوبة قد تصل إلى حد الفصل عن العمل، «وذلك من دون الحاجة للجوء إلى المحكمة».
ويذكر أن وزارة العمل وجهت بداية الشهر الجاري دعوة لكل نقابات العمال المعتمدة وعددها 65 نقابة لتحيين ملفاتها عبر تطبيق إلكتروني خاص، بما يسمح بالتأكد من تمثليها ل20 بالمائة من العمال وتم تحديد آخر أجل لاستلام ملفات النقابات يوم 31 مارس المقبل. وقد أرسلت أقراص مضغوطة لتحميل التطبيق بغرض ملئه بالبيانات الضرورة لأرشفتها بطريقة إلكترونية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.