سطيف
أخبار سطيف

بسبب الزيادة في تسعيرة النقل
مواطنو قرية الملاح في سطيف مستاؤون ويطالبون الجهات المعنية بالتدخل
يعيش سكان قرية الملاح بمقر بلدية بازر سكرة التابعة لدائرة العلمة في سطيف على الأعصاب بعدما أقدم ناقلو الخط الرابط بين قرية الملاح ببلدية بازر سكرة ودائرة العلمة والممتد على مسافة خمسة كيلومترات فقط على رفع التسعيرة دون سابق إنذار من 20 دينار إلى 25 دينار بـزيادة 5 دنانير دون وجه حق، وحسب مصادر جريدة “الراية” فإن هذه الزيادة تعتبر غير قانونية لعدم ترخيصها من قبل المديرية الولائية للنقل بسطيف ولم يتم تطبيقها مع بداية السنة، وأن إدعاء الناقلين باعتمادهم على موافقة نقابة النقل بالولاية، مستغلين عطلة التلاميذ وعدم علمهم بهذه الزيادة لأن غالبية زبائن هذا الخط هم الطلبة والتلاميذ مما يرجح غضب واحتجاجات مرتقبة حول هذه الزيادة بعد عودتهم إلى الدراسة خلال الأسبوع القادم، ناهيك عن تلاميذ حي مزيان الشريف و الذي لا يبعد عن مقر البلدية التي بها الثانوية سوى كيلومتر واحد ويدفعون سعر 20 دينار للتذكرة، مع العلم أن جل قاطني هذه البلدية هم من ذوي الدخل الضعيف، وقد اعتبر سكان المنطقة هذه الزيادة إهانة في حقهم، حقرة وتهميش في ظل سكوت المسؤولين المحليين بالرغم من تقدمهم بشكاوي عديدة ولم تتخذ أية إجراءات قانونية ضد أصحاب حافلات النقل، ورغم ذلك فإن مواطنو قرية الملاح ينتظرون تحرك الجهات المعنية من أجل وضع حد لهذه التجاوزات وإعادة الأمور إلى نصابها مثلما كان عليه الحال قبل عشرة أيام من الآن.

انتحار شاب شنقا داخل “خم” لتربية الدواجن بعين ولمان
أقدم، أول أمس، الشاب “ش، ص” البالغ 27 سنة من العمر والقاطن بقرية “لفريقات” التابعة إداريا لبلدية عين ولمان في سطيف، على وضع حد لحياته شنقا بحبل داخل خم لتربية الدواجن، الضحية عثر عليه جثة هامدة، ليتم نقله من طرف مصالح الحماية المدنية إلى مصلحة حفظ الجثث بمستشفى محمد بوضياف، من جهتها مصالح الدرك الوطني فتحت تحقيقا لمعرفة أسباب الحادث.

اختتام دورة تكوين 20 شاب وشابة في مجال الإخراج السينمائي بسطيف
اختتمت أمس، الدورة التكوينية في الإخراج السينمائي والمونتاج التي نظمها ديوان الثقافة والسياحة لبلدية سطيف وبمساهمة مديرية الشباب والرياضة بقاعة المحاضرات بمقر ديوان مؤسسات الشباب والتي أطرها المخرج الأمريكي “ستيفان إدوارد كلاك” استفاد منها عشرون شاب وشابة من المهتمين بهذا النوع من النشاط، لاسيما أن الجزائر تعرف تفتحا في هذا المجال في السنوات الأخيرة ما يجعل هؤلاء الذين تكونوا من أخذ كامل فرصتهم في هذا الصرح.
هذا وقد انطلقت الدورة في الثالث عشر من شهر مارس الجاري واختتمت البارحة بتنظيم حفل بالمسرح البلدي تم فيه عرض أعمال المتربصين وتسليم شهادات للشباب المشاركين من التحكم في مختلف تقنيات الإخراج والمونتاج، واكتساب المهارات الخاصة بالاستعمال الجيد والصحيح للكاميرا، والتقاط الصور بطريقة صحيحة إضافة إلى الإضاءة والصوت.
بوترعة هروان

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.