ناشدوا السلطات المحلية في العديد من المناسبات
سكان مشتة بلهوشات ينتظرون ربط سكناتهم بالغاز

كشف ممثلون عن سكان أكبر قرية عبر بلدية بئر العرش الواقعة شرق ولاية سطيف وهي أولاد بلهوشات والتي تشمل العديد من المشاتي على غرار بورزام، أولاد رابح، أولاد مهنة، الكعايش، لمحاميد، البيض، لعوامر، لفراج الله وأولاد حلاسة وتضم ما يقارب 20 ألف نسمة في شكواهم الموجهة إلى السلطات المحلية الولائية والتي تحصلت الجريدة “الراية” على نسخة منها أنهم قاموا بكل الإجراءات المعمول بها منذ

مدة زمنية طويلة، حيث اعتمدت أكثر من ثلاث جمعيات لذلك ولكن تقريبا تنتهي مدة اعتمادها لطول فترة الانتظار، كما تمت عملية الإحصاء ولم يروا النور بالحلم الواعد إلى يومنا هذا كونهم ما زالوا ينتظرون دخول الغاز الطبيعي خاصة في ظل ازدياد الحاجة إليه بفعل قساوة فصل الشتاء، أين يجد المواطنون صعوبة كبيرة في التزود بغاز البوتان والمازوت وبأسعار مرتفعة في الوقت الذي لا يبعد فيه أنبوب الغاز الطبيعي الرئيسي عن سكناتهم إلا بأمتار محدودة، وقد أبدى السكان استعدادهم التام للمساهمة ماديا بما هو مطلوب منهم، ويأملون من السلطات الوصية بمساعدتهم على تحقيق أملهم في الاستفادة من مزايا هذه المادة الضرورية لحياتهم، خاصة إذا علمنا أن التغطية بغاز المدينة قد شملت أغلب الأحياء بما فيها الأحياء التي أنجزت حديثا، وفي ظل هذه الوضعية يبقى السكان في انتظار التحرك الفعلي للجهات المعنية من اجل انهاء معاناتهم التي طال أمدها رغم مناشدتهم للسلطات المحلية في العديد من المرات، فضلا عن إبدائهم للاستعداد للمساهمة ماليا في إنهاء هذه المشكلة أن تطلب الأمر ذلك.
بوترعة هروان

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.