وزير الشباب و الرياضة الهادي ولد علي،يؤكد:
السيد عبد العزيز بوتفليقة يولي “عناية كبيرة” للحركة الرياضية الوطنية

أكد وزير الشباب و الرياضة الهادي ولد علي يوم أمس بخنشلة أن رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة يولي “عناية كبيرة” للحركة الرياضية الوطنية.
و أوضح الوزير في تصريح للصحافة على هامش معاينته الملعب الجواري بحي 700 سكن بمدينة خنشلة في إطار زيارة تفقد قام بها إلى هذه الولاية أن

“الحركة الرياضية الشبانية تلقى اهتماما و التفاتة من طرف رئيس الجمهورية الذي لا يدخر أي جهد لتحقيق الأفضل لفائدة الحركة الرياضية في البلاد”.
و في سياق متصل بدعم الحركة الرياضية ذكر السيد ولد علي بأن ولاية خنشلة استفادت خلال المخططات الخماسية الثلاثة بما مجموعه 35 عملية بمبلغ 5،4 مليار دج معتبرا ذلك “دليل قاطع على اهتمام السلطات العليا في البلاد بتنمية الرياضة بهذه الولاية”.
و لفت السيد ولد علي الى أن دائرته الوزارية و بالتنسيق مع سلطات ولاية خنشلة تسعى لدعم الحركة الرياضية و شباب الولاية و الاستجابة لانشغالات هذه الفئة.
و في مستهل زيارته إلى هذه الولاية عاين الوزير معرضا خاصا بالنشاطات النسوية بالقاعة المتعددة الرياضات “بزة لعروسي” قبل أن يتفقد أشغال إعادة تهيئة المركب المتعدد الرياضات 1 نوفمبر 1954 بمدينة خنشلة.
بعد ذلك تنقل وزير الشباب و الرياضة إلى بلدية المحمل حيث وضع حيز الخدمة قاعة متعددة الرياضات ثم عاين الملعب البلدي و ثلاثة ملاعب جوارية بأحياء 700 سكن و سوناتيبا و حسناوي بمدينة خنشلة كما استمع لانشغالات بعض الشباب و كذا رياضيين محليين.
و يواصل الوزير زيارته إلى هذه الولاية بالتوجه إلى بلدية الحامة لمعاينة أشغال إنجاز مشروع مركب جهوي لتجمع و تحضير المواهب و النخب الرياضية بمنطقة عين السيلان و يضع حيز الخدمة لمسبح جواري.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.