في اليوم البرلماني و بمناسبة إحياء اليوم العالمي للمرأة
سيدات المجلس يوجهن رسالة شكر إلى الرئيس بوتفليقة

في اليوم البرلماني المقام بالمجلس الشعبي الوطني وبمناسبة إحياء اليوم العالمي للمرأة ،وجهت النائبات في المجلس الشعبي الوطني رسالة شكر وعرفان إلى رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، قرأتها نيابة عنهم نائب رئيس مجلس الأمة “فوزية بن سحنون” حيث اعترفن من خلالها بفضله في دخولهن “مبنى زيغود يوسف”و مشيدات بالعمل وببرنامج الرئيس الذي فسحن لهن المجال في هذا الصدد.


ومما جاء في نص الرسالة “نتقدم إليكم بجزيل الشكر ونهديكم ورب العرش يحميكم، ومهما حطت الأيدي بوصفها ومهما جسدت الروح معانيها تظل صاحب الروح …إلى من كان السبب في نجاحنا وأعطانا القوة والصمود مهما حاولنا لن نوافيكم حقكم، نهديكم اليوم أجمل كلمات الشكر والثناء.. أسعدكم المولى… ، من هنا من قبة البرلمان نقول لكم سيدي المجاهد عبد العزيز بوتفليقة جزاكم الله عنا خير على جهودكم القيمة للنجاح التي تقدرونه للمرأة الجزائرية التي تقدر جهودكم المضنية فأنتم أهل للشكر… ” .
سيدي الرئيس لي ولأخواتي وما تخصون به المرأة في عيدها العالمي عن طريق تحقيق المزيد من المنجزات والمكتسبات و توفير المناخ بالمساهمة في بناء مجتمع في ظل التحولات والتغيرات التي تعرفها الساحة الوطنية، وذلك من خلال مشروع السلم والمصالحة الوطني الذي عملتم على تحقيقه وها نحن نجني ثمارها في ورشات تنموية مفتوحة.
وبعد أن تم استحضار الجهود التي بذلها الرئيس خلال العديد من السنوات في خدمة وطنها ودعم الهياكل خلال تعديل القوانين وتعزيز المكتسبات السياسية، قالت بن سحنون أن دستور 2016 شهد تعديلا وهذا بإقرار المناصفة بين الجنسين في العمل، كما عملت سيدي على أصلاح المنظومة القانونية من خلال إعادة النظر في القوانين التي تعيد حقوق المرأة و قانون الأسرة و كذا قانون العقوبات الذي جرم كل أشكال العنف ضد المرأة “.
وقالت بن سحنون في ختام رسالة البرلمانيات “نعبر لكم سيدي الرئيس عن امتناننا الكبير على كل ما قدمته للوطن والمواطن”.
فريدة حدادي

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.