رغم أن احتجاجاتهم المتواصلة تدخل شهرها الرابع
الأطباء المقيمون.. لن نوقف الإضراب إلا بتحقيق كل مطالبنا

خلال مسيرة وطنية نظمت الأربعاء الفارط بولاية قسنطينة ،يؤكد الأطباء المقيمون مجددا عودتهم للاحتجاج في الشارع ،حيث انطلقت المسيرة من المستشفى الجامعي “صالح باي ” وجابت شوارع المدينة ،وهذا تنديدا بعدم تلبية الوصاية لمطالبهم العالقة والذي يأتي ضمن إضرابهم المفتوح الذي يدخل شهره الرابع،حيث جدد الأطباء عبر هذه المسيرة التأكيد على عدم توقفهم عن احتجاج والمطالبة بحقوقهم إلى غاية تلبية مطالبهم المشروعة.


هذا وقال ممثل التنسيقية الوطنية للأطباء المقيمين في تصريح له عقب المسيرة المشار إليها، أن “المسيرة التي دعا لها الأطباء المقيمون لقيت استجابة واسعة والتي حضرها الكثير من الأطباء من مختلف جهات الوطن والذي وصل عددهم إلى ما يقارب 17 ألف طبيب من كافة التخصصات”.
وأضاف أن “الوصاية لم تستجب لحد ألان لأي مطلب من مطالبهم المرفوعة وهو ما دفع الأطباء المقيمون حسبه إلى مواصلة إضرابهم المفتوح وحركاتهم الاحتجاجية مستبعدا في ذات الوقت إمكانية تجميد الإضراب مؤكدا أن “إضرابهم المفتوح سيتواصل “، وذكر ممثل التنسيقية الوطنية للأطباء المقيمين أن “هذا القرار يأتي ليؤكد تمسك الأطباء بمطلب إلغاء الخدمة المدنية الذي كان قد فصل فيه وزير الصحة وإصلاح المستشفيات مختار حسبلاوي منذ أيام، كما يطالب المضربون بتطبيق نص المادة 32 من الدستور، فيما يتعلق بالاستفادة من حق الإعفاء من الخدمة العسكرية وهي المطالب التي تعتبر حجر الأساس في هذا الصراع الذي طال أمده وانعكس سلبا على المواطن”.
هذا وكان مثل التنسيقية الوطنية للأطباء المقيمين قد ناشد رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة ،التدخل ووضع حد للمشاكل التي يعاني منها الأطباء خاصة ما تعلق منها بفتح باب الحوار “.
هذه المسيرة كما قال الأطباء أنفسهم تأتي في إطار الخطوات التصعيدية التي نقوم بها نتيجة الانسداد وأيضا لاشتداد القبضة الحديدية بيننا وبين الوزارة الوصية بعد وصول الحوار إلى طريق مسدود في ظل تمسك الأطباء بتحقيق مطالبهم المرفوعة على أرض الواقع قبل وقف الإضراب”،و عبر هؤلاء “عن رفضهم للإجراءات التي اتخذتها الوزارة بتجميد أجورهم وحرمانهم حتى من مستحقات ضمانهم الحد الأدنى من الخدمة، مهددين باستمرار الإضراب ،الشيء الذي سيخلق مشاكل حقيقية في قطاع الصحة، خاصة بعد مقاطعتهم للامتحان النهائي للتخصص “DEMS” .
سمير بولقصيبات

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.