يوجد في موضع جدل كبير: عميد الجامع الكبير بباريس يوضح موقفه

71

في الظرف الحالي، مع تصاعد الأحداث في العالم، مواقف الشخصيات العامة توضع تحت المجهر، بما في ذلك المواقف التي يتخذها عميد الجامع الكبير بباريس.
إن تصاعد الصراع الإسرائيلي الفلسطيني لا يترك هذه الشخصيات غير مبالية بما يجري. ومع ذلك، فإن الانحياز إلى موقف معين يثير دائما ردود فعل. هذا ما حدث مع عميد هذه المؤسسة الإسلامية في باريس.
في الواقع، أثار شمس الدين حافظ جدلاً كبيراً في الجزائر. لقد أثارت تصريحاته غضب العديد من المواطنين. خلال ظهوره في برنامج على قناة BFMTV، إلى جانب حاخام فرنسا الأكبر، هايم كورسيا، أكد عميد الجامع الكبير بباريس أنه يكافح من أجل عدم مرور معاداة السامية “عبر المساجد الفرنسية”. كما أن شمس الدين حافظ، الذي انحاز إلى حد ما إلى موقف فرنسا بشأن هذا الصراع، أطلق موجة إدانة على مواقع التواصل الاجتماعي. لقد ذهب مستخدمو الإنترنت إلى حد المطالبة بعزله لعدم اتباعه لموقف الجزائر بشأن الصراع.
عميد الجامع الكبير بباريس يشرح موقفه
بعد أيام قليلة من تصريحاته على قناة BFMTV، أوضح عميد الجامع الكبير بباريس موقفه في مقابلة مع موقع كل شيء عن الجزائر TSA. واعتبر في البداية أن الحل الوحيد لهذا الصراع هو إنشاء دولة فلسطينية. مجيبًا بشكل غير مباشر على منتقديه، أكد عميد الجامع الكبير بباريس مجددًا التزامه بالسلام. “في يوم الأحد 8 أكتوبر، نشرت بيانًا أطالب فيه بوقف إطلاق النار”، كما أكد مشيرًا إلى “أنه من الضروري العمل بشكل عاجل للمطالبة بحماية جميع المدنيين والإفراج عن الرهائن”.
بالنسبة للعميد، موقفه واضح ودعمه للشعب الفلسطيني لا لبس فيه. ويصرح قائلاً: “كانت مخاوفي تجاه سكان غزة المحاصرين في هذا السجن المفتوح الذين سيتعرضون لقصف مكثف ومميت. لهذا السبب دعوت إلى رفع الحصار عن غزة على الفور والسماح بوصول المساعدات الإنسانية للفلسطينيين”.
عائداً إلى البرنامج الذي شارك فيه، يؤكد شمس الدين حافظ أنه أراد إيصال رسالة سلام. “لذلك وافقت على المشاركة في برنامج تلفزيوني تحت شعار الدعوة إلى السلام. السلام هو قيمة أساسية في الإسلام ويجب عليّ الدعوة إليه، في جميع الأوضاع، من الجامع الكبير بباريس”، يقول العميد مضيفًا أن “هذه الدعوة تردد صداها في سياق حرج في فرنسا. هناك قوى تعمل على محاولة استيراد الحرب في الشرق الأوسط، لتقسيم المجتمع، ومواجهة الانتماءات الدينية، ولا سيما توريط المواطنين المسلمين في كل المصائب”. يشرح العميد إذن موقفه، ويؤكد بشكل غير مباشر أنه مسؤول مسجد في فرنسا وأن تصريحاته موجهة في المقام الأول إلى المسلمين في فرنسا.

التعليقات مغلقة.

Headlines
الاخبار::
المكلفة بالإعلام بالأرصاد الجوية بالجنوب الحرارة في الظل 50 درجة الإعـلان عـن ميلاد الائتلاف الجامعي من أجل الجزائر وزارة التربية:سيتم فتح منصة أرضية بداية من الأحد القادم هـل الشعر ديـوان العـرب..؟! أسبوع للذاكرة:"وطنٌ يحبه الجميع..وطنٌ لا يُستعبد ولا يضيع" حسب بيان للسلطة الوطنية المستقلة للانتخابات: آخر أجل لإيداع التصريح بالترشح منتصف ليل هذا الخميس من خلال البيان الختامي للاجتماع المنعقد بمدينة تمنراست: أعيان الأهقار يعربون عن دعمهم لترشح عبد المجيد تبون لعهدة ثانية قصد الولوج بسهولة لمنصة التسجيل واختيار الشعب بالجامعة: وزارة التعليم العالي تضع رمز استجابة سريع للناجحين في البكالوريا السلطات المحلية في مدينة دير البلح بوسط قطاع غزة: محطات معالجة الصرف الصحي توقفت عن العمل لنفاذ الوقود قال من أجل إيجاد موازنة بين البلديات الريفية والحضرية،الرئيس تبون: إعـادة النظـر فـي التقسيـم الإقليمي الحالي أصبـح ضـرورة حتميـة بهدف تحقيق المزيد من تطلعات الشعب الجزائري: فعاليات المجتمع المدني ترحب بإعلان الرئيس تبون الترشح قال المساند للحقوق التي أقرتها المواثيق الأممية،قوجيل: نؤكد على موقف الجزائر الثابت والداعم للشعب الصحراوي