يعد أحد أعمدة فريق جبهة التحرير الوطني وزير المجاهدين يعزي عائلة عبد الكريم كروم

2٬802

بعث وزير المجاهدين وذوي الحقوق، العيد ربيقة،أمس، برقية تعزية إلى عائلة المجاهد واحد أعمدة فريق جبهة التحرير الوطني، عبد الكريم كروم، الذي وافته المنية يوم أول أمس الأحد.

                 وبعد أن وجه أصدق التعازي واخلص المواساة إلىأسرة الفقيد وإلى رفاقه في الجهاد، كتب السيد ربيقة، أن الأجيال “ستظل تستحضر مآثر” المجاهد و الرياضي وخصاله و”تضحياته في سبيل قضية وطنه والتعريف بعدالتها بين الاممسائلا المولى جلت قدرته أن يتغمد روح الفقيد بواسع الرحمة والرضوان  وان يلهم أهله ورفاقه جميل الصبر والسلوان”.

                    وكان الفقيد قد ولد بتاريخ 25 مارس من سنة 1936 بولاية سعيدة، نشأ وسط عائلة محافظة وعريقة حرصت على تعليمه اصول الدين والتربية السليمة  فكان له ذلك بالرغم من الظروف القاسية التي كانت سائدة والتي فرضها المستعمر الفرنسي.

              ومع الوقت ظهر على الفقيد تمتعه بموهبة في لعب كرة القدم التي كان مولعا بها، حيث انخرط في صفوف مولوديةسعيدة وتدرج فيها إلى ان تقمص الوان الفريق الاول لهذا الفريق العريق.

             ومن ثم زاول نشاطه في المنظمة المدنية لجبهة التحرير الوطني سنة 1957 بالولاية الخامسة التاريخية قبل ان ينتقل سنة 1959 الى فرنسا حيث لعب لصالح عدة فرق فرنسية ليلتحق سنة 1961 بفريق جبهة التحرير الوطني لكرة القدم بطلب منها لتمثيل الجزائر في المحافل الرياضية الدولية، ليرسخ من خلال مساره الثوري والرياضي كباقي رفاقه في فريق جبهة التحرير الوطني، مدى تمسك الشعب الجزائري بكل أطيافه بأرضه ووطنه وعزمه على استرجاع حريته المسلوبة.

                وبعد الاستقلال عاد المرحوم عبد الكريم كروم للعب بفريق مولودية سعيدة إلى غاية سنة 1968 حيث التحق بفريق سريع المحمدية كلاعب ثم كمدرب إلى غاية سنة 1979.

التعليقات مغلقة.

الاخبار::