يشتكون انقطاع التيار الكهربائي

0 235

يشتكي سكان بلدية عين ملوك الواقعة جنوب ولاية ميلة، من الانقطاعات المتكررة للتيار الكهربائي، وطالبوا بتدخل الجهات الوصية وعلى رأسها مديرية توزيع الكهرباء والغاز بولاية ميلة.

وحسب ما أكده سكان البلدية فإن هذه الانقطاعات المتكررة أثرت سلبا عليهم، مضيفين أن وسائلهم الإلكترونية أضحت قاب  قوسين أو أدني من فسادها، كما أوضح لنا بعض السكان بأنهم فقدوا بعضها بسبب الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي، وإن كانوا هؤلاء قد فقدوا أجهزتهم فالكثير من أصحاب الأعراس عبروا عن تذمرهم من هذا الواقع خاصة وأن غالبيتهم يحتفظون باللحوم في الثلاجات الذي أضحت عرضت للتلف مما يهدد صحة الكثير، من جانب آخر اضطرت الكثير من العائلات التي لا تتوفر على المجمع الكهربائي أو ما يسمى “لقروب” إلى استعمال الشموع مما جعل التعليقات تكثر، في حين استغل البعض انقطاع الكهرباء إلى جمع العائلات على وقع الحكايات التي يرويها الأجداد الذين بقوا على قيد الحياة، وإن كان المثل القائل مصائب قوم عند قوم فوائد واقع، لكن المثل الذي  يصلح على بائعي المثلجات هو فوائد قوم عند قوم مصائب، وذلك لأن غالبيتهم  تكبدوا خسائر فادحة إذ تحولت مثلجاتهم إلى سوائل والبعض منهم أوقفوا عملهم، وليس هؤلاء الباعة فحسب وحتى أصحاب المخابز والقصابات كان لهم نصيب من الخسائر نتيجة لتعرض عجائنهم ولحومهم للتلف، من جهته رئيس البلدية أكد أن الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي الذي ازدادت حدته هذه الأيام أثر سلبا على نوعية الخدمة المقدمة من طرف مؤسسة سونلغاز داعيا اياها إلى ضرورة التدخل والبحث عن أسباب الأعطال واصلاحها.

ريان.ع

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاخبار::