وفاة خمسة أشخاص وإصابة 347 آخرون بجروح

3٬400

لقي خمسة أشخاص حتفهم وأصيب 347 آخرون بجروح متفاوتة الخطورة اثر 267 تدخل لوحدات الحماية المدنية خلال الفترة الممتدة ما بين 9 و11 يوليو الجاري في عدة ولايات من الوطن- كما أفاد أمس بيان لمصالح الحماية المدنية.

وأن أثقل حصيلة لهذه الحوادث سجلت بولاية الجزائر بوفاة 01 شخص و اصابة 17 آخرين بجروح تلقوا الإسعافات في مكان الحوادث ثم تم نقلهم لمختلف المراكز الصحية المحلية.

فيما يخص النشاطات المتعلقة بالوقاية من انتشار فيروس كورونا كوفيد-19 قامت وحدات الحماية المدنية خلال نفس الفترة عبر كافة التراب الوطني بـ 221 عملية تحسيسية لفائدة المواطنين عبر 48 ولاية مست (178 بلدية) تحثهم وتذكرهم على ضرورة احترام قواعد الحجر الصحي وكذا التباعد الاجتماعي، بالإضافة إلى القيام بـ 205 عملية تعقيم عبر 48 ولاية مست (127 بلدية).

ولهذا الغرض خصصت المديرية العامة للحماية المدنية لهتين العمليتين 520 عون حماية مدنية بمختلف الرتب، 93 سيارة إسعاف و 63 شاحنة بالإضافة إلى و ضع أجهزة أمنية لتغطية 01 مكان للإقامة موجه للحجر الصحي بولاية الجزائر.

أما فيما يتعلق بجهاز مكافحة حرائق الغابات و المحاصيل الزراعية تم تسجيل 77 حريقا لمختلف أنواع الغطاء النباتي (20 حريق غابة، 16 أدغال، 32 أحراش و 09 حرائق محاصيل زراعية)، نجمت عنها خسائر تتمثل في 153 هكتار من الغابات، 106 هكتار من أدغال، 215 هكتار من الحشائش، 08 هكتار من القمح، 05 هكتار من القمح، 2120 حزمة تبن، 1954 شجرة مثمرة و 107 نخلة.

في حين سمح التدخل السريع لوحدات الحماية بإخماد الحرائق ومنع انتشارها للمحاصيل الأخرى وكذا انقاد مساحة مهمة من الغطاء النباتي مقدرة بمئات الهكتارات.

وقد تدخلت مصالح الحماية المدنية لولاية سكيكدة لانتشال جثة مراهق يبلغ 15 سنة من عمره توفي غرقا في سد (بوسيابة) ببلدية الولجة بوبلوط.

التعليقات مغلقة.