وضع حدا لمروجي المؤثرات العقلية في خنشلة

0 3٬469

في إطار نشاطاتها المكثفة من أجل محاربة الجريمة بشتى أنواعها، تمكنت قوات الشرطة بالأمن الحضري الثاني الداخلي بأمن ولاية خنشلة، من توقيف شخص في قضية الممارسة الغير شرعية لمهنة الصحة ببيع الأدوية على الطريق العمومى دون رخصة.

حيثيات القضية تعود إثر مداهمات شرطية مست عدة شوارع وأماكن مشبوهة وبناء على معلومات مؤكدة تفيد عن وجود شخص في العقد الثاني من العمر، يقوم بترويج وبيع المواد المهلوسة على مستوى قاعة الألعاب الكائنة بحي سوناطيبة خنشلة، وعليه تم التنقل إلى عين المكان بعد إخضاع المشتبه فيه لعملية التلمس الجسدي، ضبط بحوزته على علبة بلاستيكية تحتوي على 17 كبسولة دواء زرقاء اللون من نوع PREGABALINE، ليتم تحويله إلى المقر لاستكمال إجراءات التحقيق.

بعد استكمال إجراءات التحقيق تم تقديم المشتبه فيه أمام السيد وكيل الجمهورية لدى محكمة خنشلة بموجب ملف جزائي بموضوع الممارسة الغير شرعية لمهنة الصحة ببيع الأدوية على الطريق العمومي دون ترخيص، الذي أحال بدوره ملف القضية على السيد قاضي الحكم بذات المحكمة، الذي أصدر في حقه حكم يقضي بستة أشهر حبس نافذة وغرامة مالية تقدر بـ 20.000 دج مع مصادرة المحجوزات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاخبار::
المخابرات الإسبانية تحذر التقارب المغربي الصهيوني خطرا باتنة عناصر الأمن الحضري الـ 11 توقيف معتدي على أعوان الأمن بإقامة جامعية وزارة الصحة وبشأن كورونا خلال 24 ساعة الأخيرة تسجيل 192 إصابة و152 تماثل للشفاء و5 وفيات يشمل مختلف المواد الأساسية الواسعة الاستهلاك والمدعمة مديرية التجارة تتخذ إجراءات لتتبع تموين السوق بأم البواقي الأدب الجزائري المفرنس..!؟ تحوّلت إلى مشكلة أسرية وتربوية دروس الدعم.. بين الحاجة والضرورة الحتمية الملحقة الادارية للفرع البلدي " الصفي" الزعفران بولاية الجلفة مغلقة منذ أكثر من 7 سنوات متتالية سيتم على مستوى كافة الجهات القضائية ويوم 20 ديسمبر إجراء انتخابات أعضاء المجلس الأعلى للقضاء السلالة المتحورة “أوميكرون”حسب وزارة الصحة السعودية إصابة تسجيل حالة إصابة بالمملكة لمواطن قادم من المغرب العربي بحضور ملفت وعلى مدار ثلاثة أيام من اليوم وفي وهران انعقاد المؤتمر الثامن حول السلم والأمن في أفريقيا في ندوة صحفية رئيس جبهة المستقبل"بلعيد عبد العزيز"أساس عمل الحزب هو كسب ثقة الشعب قبل أصواتهم معايير إنتاج الأفلام الثورية..!؟