وزارة الفلاحة تتخذ تدابير لمواجهة أزمة أكياس الحليب

0 372

حتى يتم مسك الخيط من طرفه كان يجب تتبع نشاط المحولين تم الاتفاق على استحداث لجان مشتركة للمراقبة تضم أعوان من الديوان الوطني للحليب ووزارتي الفلاحة والتجارة للتأكد من صحة المعلومات التي يقدمها أصحاب الملبنات،وهذا بسبب ما

بات ما يعرف اليوم لدى الكثير من مدن البلاد مشاهد متكررة ومقززة ومنفرة ومثيرة للحيرة تصنعها حاجة الجزائريين إلى كيس حليب بالرغم من ارتفاع الإنتاج مما أدى إلى خلق صداع للسلطات الوصية التي تواصل تحركاتها بهدف وضع حد للأزمة المفتعلة من قبل بعض الملبنات التي تجري وراء الربح.
وهو ما تسعى إلى القضاء عليه وزارة الفلاحة عدة تدابير لمواجهة أزمة التزود بأكياس الحليب التي تشهدها السوق الوطنية في الفترة الأخيرة فترة وبادرت إلى اتخاذ تدابير عقابية من خلال تعليق نشاط عدة ملبنات في انتظار اتخاذ قرارات أخرى لوقف فوضى التوزيع بهذه المادة الاستهلاكية كما تقرر متابعة مسار التوزيع وذالك بإلزام الموزعين بإظهار قائمة تجار التجزئة الذين يتعاملون معهم،حيث قال وزير الفلاحة عبد القادر بوعزقي الأربعاء الفارط في تصريح للصحافة على هامش إشرافه على احتفالية اليوم العالمي للغابات ببني مسوس بالعاصمة تعليق نشاط 4 ملبنات بسبب تجاوزات وعدم التزامها بمسار توزيع الحليب، فيما لم يستبعد غلق المزيد من الملبنات خلال الأسبوع الجاري وقال بأن مشكل ندرة الحليب ليس له علاقة بنقص في التزويد ببودرة الحليب بل يكمن في المضاربة مضيفا بأن التحقيقات فتحت مع الملبنات لكشف المتورطين في المضاربة.
هذا وأوضح وزير الفلاحة بأن مصالحه تعمل رفقة مصالح وزارة التجارة على وضع ميكانيزمات جديدة لتنظيم سوق الحليب مبرزا بأنه سيتم العمل على منع بيع الحليب المدعم في المقاهي والمطاعم وضمان استفاد الأسر منه ،وهو ما كانت وزارة الفلاحة قد بادرت من أجله إلى عقد اجتماع مؤخرا حضره وزير القطاع وممثلي وزارة التجارة والديوان الوطني للحليب أفضي إلى إدراج بند جديد في الاتفاقية التي تربط الديوان بأصحاب الملبنات يلزمهم بتقديم وثيقة مفصلة عن الكميات التي تم إنتاجها وتوزيعها والتي تتضمن أختام الموزعين لتحديد المسار الحقيقي للحليب المدعم.
هذا وأوضح نائب المدير العام للديوان الوطني المهني للحليب خالد سوالمية في تصريح له عقب الاجتماع أن الاتفاقية التي تربط الديوان بأصحاب الملبنات تم تحيينها بإضافة بند جديد يقضي بإلزام المحولين بتقديم وثيقة مفصلة نهاية كل شهر.
آسيا موساوي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاخبار::