والي باتنة يخصص قطعة أرض لإعادة دفنهم

0 297

في كل يوم يمر إلا ويتبين لنا مدى جرم الاستعمار الفرنسي بوضوح ما يبين أيضا جسامة التضحيات التي قدمه الشعب الجزائري من أجل استقلال هذا الوطن المفدي ،خاصة منطقة الأوراس التي كانت السد المنيع الذي أجبر فرنسا على الاستسلام والقبول بمطلب الاستقلال ،وكان كان ذلك بفضل الملايين من الشهداء عل امتداد فترة الاستدمار الخبيث.

هذا و بعد اكتشاف رُفات 10 شهداء بوادي الشعبة تعود للفترة الزمنية ما بين 1956 – 1962 والي ولاية باتنة السيد عبد_الخالق_صيودة يقرر تخصيص قطعة أرضية بذات المنطقة لدفن الرفات و تحويلها إلى معلم تذكاري حفاظا على الذاكرة التاريخية و الجماعية للشعب الجزائري البطل، حيث تم التنسيق بين مدير المجاهدين، رئيس دائرة باتنة و الأمين الولائي لمنظمة المجاهدين لتعيين مؤسسة انجاز الأشغال.
خليل وحشي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Headlines
الاخبار::
من توقرت وزير السياحة يؤكد : مرافقة الدولة للمستثمرين والحرفيين في الطرز التقليدي لمكافحة "الصامت القاتل" وزير الصناعة أحمد زغدار " الواقع يفرض منح اهتمام خاص لمعايير الجودة وشروط الأمان برلمانيون أفارقة يشيدون : الجزائر "تبقى الرائدة في تسوية النزاعات في افريقيا" وزير الداخلية إبراهيم مراد: طريق رقان -برج باجي مختار- تيمياوين " رهاننا التنموي الأبرز " بالمنطقة الطارف ... حملة تحسيسية للوقاية من مخاطر الاختناق بغاز أحادي أكسيد الكربون(CO) سوق أهراس: الاحتفال باليوم العالمي للجمارك بتكريمات وترقيات وتقديم إحصاءات وزير التعليم العالي يستقبل سفير روسيا بالجزائر الرئيس تبون: ضرورة استحداث لجنة للحكام تساهم في فض النزعات مجمع سوناطراك يعلن عن قبول 101 مترشح فائز مؤتمر 17 لمنظمة التعاون الإسلامي.... انتخاب أعضاء هيئة المكتب باتنة....يوم مفتوح حول الكشافة الاسلامية الجزائرية برأس العيون عنابة ... سكان قرية بوقصاص أحمد ينتظرون حافلات نقل إضافية وسيارات أجرة برحال