هي نهيق حمير و نعيق غربان

1٬369

تداعيات محاولة التدخل في الشؤون الداخلية للدولة الجزائرية ما كانت لتمر هكذا دون أن تكون محل استهجان تنديد واستنكار رسمي وشعبي.

وهو ما حصل وكان موضوع إجماع من الجزائريين قاطبة على اختلاف ميولاتهم الحزبية،وهوما كان غير منتظر من قبل البرلماني الأوروبي نفسه،وفي هذا الشأن الوطني الهام .
قال وزير الاتصال والناطق باسم الحكومة، حسان رابحي، “أن لائحة البرلمان الأوروبي حول الجزائر “هي نهيق حمير و نعيق غربان وعويل ذئاب”.

وأضاف رابحي أمس السبت، أن الهدف من هذه اللائحة، هو خلق الفوضى وضرب الاستقرار في الجزائر، وهذا دون شك لم ولن يرضي الشعب الجزائر.

التعليقات مغلقة.

الاخبار::