نشطها الكاتب والباحث “محمد الصالح أونيسي نـدوة ثـقافيـة حـول ” الأعيـاد الأمـازيغيـة” بخنشلــة

3٬514

نظم المقهى الثقافي “ثافوكث” للثقافة والفن التابع لدار الثقافة علي سوايحي” لولاية خنشلة، أمسية السبت الفارط، ندوة ثقافية بعنوان “الأعيـاد الأمـازيغيـة، وهذا في إطار البرنامج المسطر للإحتفالبرأس السنة الأمازيغية “ينــايـر” 2972 .

                     الندوة نشطها الكاتب والباحث في الثقافة الشاوية “محمد الصالح أونيسي، وعرفت حضور جمع من الأدباء المحليين والباحثين والنشطاء  والمهتمين بالشأن الثقافي، أين تطرق الكاتب والباحث أونيسيلأهم الأعياد الأمازيغية وعادات وتقاليد الإحتفال بها، وأكد أن عيد “ينــايـر” يندرج ضمن أعياد أخرى تلتصق بهوية المجتمع الأمازيغي .

                  وذلك على غرار عيد “آوسو” الذي يحتفل به في فصل الحر بين 24 يوليو و الرابع من سبتمبر من كل سنة تذبح فيه المواشي و تقطع لحومها قطعا صغيرة و تجمع في إناء كبير يضاف إليها الملح ويتم طبخها ومن ثمة تجميدها بعد الطبخ و توضع في أماكن للحفظ تحسبا لفصل الشتاء البارد .

                           أما عيد “نيسان” فهو الآخر مرتبط وفقا لنفس المتحدث بفترة معينة من السنة وتحديدا شهر أبريل الذي يعتقد أن نجاح السنة الفلاحية مرتبط بتساقط الأمطار خلاله، فعلى مدار سبعة أيام يخرج السكان الأمازيغ من منازلهم رفقة أبنائهم و هم يرددون أدعية ومستغيثين بالله أن يرزقهم بالمطر.

                       عيد آخر يطلق عليه تسمية “إيمسلان” نسبة إلى كتف الأضحية الذي يتوافق وعيد الأضحى المبارك و توجه الدعوة فيه للأهل والأقارب و الجيران يجتمعون حول طبق “الكسكسي” الذي يطهى بلحم كتف الأضحية في اليوم الثاني من عيد الأضحى أو الأيام التي تليه وتكون الوليمة في كل مرة عند إحدى العائلات .

                         وتخلل الندوة قراءات شعرية بالأمازيغية لكوكبة من شعراء وأدباء المنطقة على غرار الشاعر عمارة رومي، جمال الدين مرير، بوبكرقادري، لتختتم الندوة بعد نهاية المناقشة .

                            يذكر بأن مديرية الثقافة والفنون لولاية خنشلة وبالتنسيق مع دار الثقافة” علي سوايحي، المتحف العمومي الوطني “الإخوة بولعزيز، تحتفي بعيد “ينــايـر” بتنظيم  معارض مختلفة، لقاءات تقدم فيها مداخلات و تلقى محاضرات و نشاطات ثقافية متنوعة، للتعريف بهذا العيد وخصوصياته علاوة على تثمين اللغة الأمازيغية

التعليقات مغلقة.

الاخبار::