مولودية الجزائر-الوداد البيضاوي (1-1) المولودية تخفق في تحقيق نتيجة مطمئنة قبل الإياب

1٬390

أخفقت مولودية الجزائر في تحقيق نتيجة مطمئنة بميدانها بهدف الاقتراب من التأهل للنصف النهائي، قبل لقاء الإياب، حينما اكتفت بالتعادل مع الوداد البيضاوي المغربي (1-1)، بملعب 5 جويلية الأولمبي، لحساب ذهاب الدور ربع النهائي لرابطة أبطال إفريقيا لكرة القدم.

ومع بداية هذه المواجهة المغاربية، أظهر مدرب المولودية، نبيل نغيز، نواياه بالاعتماد على طريقة دفاعية بعدم توظيفه لمهاجم صريح ضمن الخطة التكتيكية 4-3-3، حيث تجلى التكتل الدفاعي لرفاق القائد نبيل لعمارة واضحا.

وهو الأمر الذي سمح للضيوف بأخذ زمام المبادرة وتهديد مرمى الحارس بوطاقة منذ الدقيقة 11 عبر تسديدة اللافي التي ردها ربيعي من خط المرمى، ثم رأسية المهاجم المغربي عند الدقيقة 15.

وانتظر الممتبعون الدقيقة 21 لمشاهدة ردة فعل “العميد”، حينما توغل الظهير الأيسر لعمارة ثم مرر لبلخير الذي أرسل تسديدة ضعيفة تصدى لها حارس الفريق الخصم.

وبدى الارتباك جليا على لاعبي المولودية المتكتلين في منطقتهم من خلال تضييعهم للتمريرات والعودة إلى الدفاع.، عكس الوداد الذي دخل لاعبوه أرضية الميدان بثقة و كانوا حاضرين بجميع الكرات و نجحوا في نقل الكرة بسلاسة من دفاعهم لصنع الخطر.

وهو ما تجسد عند الدقيقة 35 بعد فتحة من اليسار نحو الكعبي الذب يوجه ضربة رأسية ردتها العارضة الأفقية ثم الكرتي يحاول برأسية ثانية تدخل الشباك، لكن الحكم الإثيوبي تيسيما رفض الحكم بحجة التسلل.

وأمام عجز عناصر مولودية الجزائر عن التحكم في معركة وسط الميدان وصنع الخطر، تواصل المد الهجومي للفريق الزائر عبر قدفة صاروخية للاعب حسوني من حدود 20 لم يرى فيها الحارس بوطاقة شيئا، حيث نابت عليه العارضة الأفقية مرة ثانية.

وفي الشوط الثاني وبعد مرور 20 دقيقة، تقدم أشبال المدرب فوزي البنزرتي في النتيجة عبر ضربة جزاء نفذها و سجلها اللاعب يحي جبران (د 65)، وذلك بعد عرقلة البديل أوناجم من طرف المدافع معاذ حداد.

ليجسد الفريق الودادي سيطرته على أغلبية فترات هذا الداربي المغاربي بتوقيع هدف السبق(1-0).

وعند الدقيقة 83 تمكن أشبال المدرب نغيز من تعديل النتيجة من كرة ثاتبة، حيث نفذ حراق مخالفة مباشرة، استغلها ميلود ربيعي بضربة رأسية مخادعة سكنت شباك الحارس تقناوتي (1-1).

وبعجزه عن تحقيق الفوز بميدانه أمام أحدالفرق المرشحة للتتويج برابطة الأبطال لهذا الموسم، سيلعب فريق مولودية الجزائر حظوظه من أجل افتكاك بطاقة التأهل إلى الدور نصف النهائي ضد الوداد البيضاوي في لقاء الإياب يوم 22 ماي بملعب “محمد الخامس” بالدار البيضاء (المغرب).

ويستضيف ممثل الجزائر الثاني في رابطة الأبطال الإفريقة، شباب بلوزداد، نظيره الترجي التونسي، يوم السبت (00ر17 سا)، لحساب نفس الدور ربع النهائي، بملعب 5 جويلية بالجزائر العاصمة.

تصريح نبيل نغيز، مدرب مولودية الجزائر، عقب لقاء فريقه ضد الوداد البيضاوي المغربي (1-1)، سهرة الجمعة بملعب 5 جويلية الأولمبي (الجزائر العاصمة)، لحساب ذهاب الدور ربع النهائي لرابطة أبطال إفريقيا لكرة القدم:

نبيل نغيز / مدرب مولودية الجزائر: “لعبنا هذه المقابلة التي كانت صعبة بإمكانياتنا في ظل الغيابات الكثيرة المسجلة في صفوفنا. حاولنا تسيير الشوط الأول عبر التمركز الجيد فوق الميدان.

اللاعبون كانوا حاضرين ذهنيا ومنظمين على المستطيل الأخضر، ارتكبنا خطأ داخل منطقتنا بسبب نقص التركيز كلفنا غاليا بإهداء ركلة جزاء للفريق الخصم تقدم من خلالها في النتيجة. الحمد الله بعدها لم يستسلم اللاعبون و كانت لهم ردة فعل إيجابية حيث استغلوا الفرصة التي أتيحت لنا وعدلوا النتيجة. بعد انتهاء لقاء الذهاب بالتعادل 1-1 ستلعب بطاقة التأهل في مواجهة العودة بالدار البيضاء.

سنستفيد من عودة المصابين من أجل التحضير الجيد تحسبا لمقابلة الإياب، حيث سنوظف جميع الأوراق من أجل خوض 90 دقيقة حاسمة في سبيل الصعود نحو المربع الذهبي”.

التعليقات مغلقة.

الاخبار::