موقف بعض نواب البرلمان الأوروبي عدائي

3٬365

الجزائر اليوم ليس هي بالأمس البعيد ،فهي أقوى وأكثر متانة وتضامنا وتماسكا شعبا وقيادة،وما الذي تمر به إلا سحابة صيف،ولهذا فقد اعتبر حزب جبهة التحرير الوطني”الأفلان”، تصريحات بعض نواب البرلمان الأوربي استفزاز و تدخل واضح وصريح في الشأن الداخلي الجزائري.

هذا وندد (الأفلان) في بيان له أمس بهذا الموقف الذي قال بأنه عدائي ولا يحترم استقلال الجزائر ولا سيادتها فضلا عن قدرة المؤسسات الدستورية على الخروج من الوضع الحالي.

كما اعتبر (الأفلان) الوضع الذي تمر به الجزائر وضع داخلي ومشكل جزائري تحكمه الإرادة الجزائرية.

من جهة أخرى قال الحزب أن الجزائر بمؤسساتها الدستورية لديها كل الإمكانيات للخروج من الوضع الحالي والمضي نحو مرحلة تستجيب لطلبات الشعب الجزائري.

وأضاف البيان بأن مؤسسة الجيش الوطني الشعبي رافقت الشعب الجزائري طيلة مسيرته السلمية وتعهد باحترام تطلعاته وعلى رأسها انتخاب رئيس للجمهورية.

وختم البيان بالقول أن للجزائر شعبا بإمكانها إخراج البلاد من أزمتها الحالية و المرور بها نحو بر الأمان.

التعليقات مغلقة.

الاخبار::