من نكسة الغياب عن المونديال إلى الفوز باليورو… درس إيطالي في فن النهوض سريعاً

3٬500

فاز منتخب إيطاليا لكرة القدم بطولة يورو 2020، للمرة الثانية في تاريخه، وذلك بعد انتظار تواصل 53 عاماً، عجز خلالها الأزوري عن الحصول على اللقب، بعد أن فشل مرّتين في الدور النهائي.

والتتويج بيورو 2020، يضع حداً أيضا لانتظارات الجماهير الإيطالية التي لم تحصد أي لقبٍ منذ سنة 2006، عندما فازت إيطاليا بكأس العالم بركلات الترجيح أيضاً على المنتخب الفرنسي.

ويُعتبر التتويج باللقب الأوروبي مفاجأة كبرى، فالمنتخب الإيطالي فاز بعد أن أقصى بلجيكا التي حلت ثالثةً في كأس العالم 2018، وفاز في النهائي على إنكلترا التي حصدت المركز الرابع، في وقت غابت فيه إيطاليا عن مونديال روسيا.

منذ مباراة الملحق ضد السويد، التي تعتبر النكسة الأكثر سواداً في تاريخ الكرة الإيطالية، بعد غياب الأزوري رسميا عن المونديال بقيادة المدرب فينتورا، دخل المنتخب الإيطالي مرحلة جديدةً بكل المقاييس، فابتعد بعض اللاعبين المهمين، وفي مقدمتهم الحارس بوفون، وحل مانشيني بفكره الجديد.

ولم يفقد مانشيني الأمل رغم بعض العثرات في البداية، ولكنّه نجح لاحقاً في تعديل الأوتار وأصبح المنتخب الإيطالي مهاباً من كلّ المنتخبات القوية، وعلى غرار كلّ البطولات الكبرى فإنّه أجاد من جديد التعامل مع وجوده خارج دائرة الترشحات.

وأكدت إيطاليا خلال هذه النسخة، أنّه بالإمكان تحويل الفشل إلى نجاح إن توفرت العزيمة والظروف الملائمة، وهو ما تجلّى من خلال الروح المعنوية التي تجمع اللاعبين وتجعلهم في موقف قوة.

والدرس الإيطالي وصل الجميع، فبمنتخب دون نجم حقيقي في قيمة بقية النجوم الأخرى، نجح في تقديم عرض فني رائع يثبت أن إيطاليا تعلّمت الدرس ونهضت سريعاً.

التعليقات مغلقة.

الاخبار::
أولمبياد/ مصارعة اغريقية رومانية الجزائري عبد الكريم فرقات يخوض منازلة الاستدراك ممفيس ديباي حريف وهداف... هل وجد برشلونة الرقم 9 المفقود؟ محرز يُسجل ويصنع.. وينال الثناء بلفتته الرائعة مع لاعب شاب سكيكدة الوالي يؤكد رفع حصة الولاية من الأكسجين الطبي خسائر كبيرة والنيران تهزم جهود المصالح المختصة مواطنون يلبون النداء للمساعدة في إخماد النيران بغابات قسنطينة أولاد رحمون في قسنطينة سكان القراح يطالبون بتجهيز قاعة العلاج وتدعيمها بالأخصائيين وزير التعليم العالي والبحث العلمي، عبد الباقي بن زيان: الرقمية تعتبر أحد أهم تحديات القطاع حاليا ومستقبلا تم عرضها خلال اجتماع للحكومة ، برئاسة الوزير الأول تحديد خمسة محاور استراتيجية لأداء أفضل للاقتصاد الوطني بخصوص علاقات الأخوة والتضامن التاريخية التي تربط البلدين لعمامرة يستقبل من طرف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي التي كانت قد انعقدت يوم 27 جويلية الماضي انضمام الكشافة الإسلامية الى الجمعية العالمية للمرشدات على مستوى مرتفعات الحظيرة الوطنية للشريعة بالبليدة الحماية المدني تتمكن من إخماد 70% من حريق الغابة شعب متضامن لا يهزمه كورونا..؟ !