لن نتعامل بالأمازيغية لاتينية أبدا..؟

0 468

         رفض رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري، اختيار الحرف اللاتيني لكتابة اللغة الأمازيغية في المدارس، وفقا لما أعلنه رئيس أكاديمية اللغة الأمازيغية سي الهاشمي عصاد قبل يومين.

          وقال مقري، في منشور على حسابه عبر موقع “فايسبوك”، إنّ “هؤلاء أذيال الاستعمار ومستغربون”، وتابع يقول إنهم يريدون إلحاق الأمازيغية عنوة بالفرنسية بعيدا كل البعد عن الواقع الثقافي والاجتماعي وعن العلم،وأضاف أن الذين يريدون فرض كتابة الأمازيغية بالحرف اللاتيني الغريب عنها لا يخدمونها، لأن الأغلبية الساحقة من الجزائريين ستقاطعها لهذا السبب.

       هذا وتحدى عبد الرزاق مقري، السلطات التي أقرّت اعتماد الحرف اللاتيني في كتابة اللغة الوطنية الثانية، بعد اعتمادها في التعديل الدستوري الأخير، قائلا إنه: “لن نتعامل بالأمازيغية لاتينية أبدا، ولا يلوم أحد أحدا عندئذ” وختم قائلا: “الأمازيغية أمازيغيتنا، الأمازيغية جزائرية.

       وجاء تصريح مقري هذا ، بعد إعلان رئيس أكاديمية اللغة الأمازيغية سي الهاشمي عصاد، الخميس الماضي، عن اختيار الحرف اللاتيني لكتابتها، حيث أكد أن هيئته قد استقرت بعد بحوث طويلة على كتابة الامازيغية بالحرف “اللاتيني”، معتبرا اللجوء إلى الخيار أكاديميا بحتا .

                                                                                                             آيت سعيد.م

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاخبار::