للوقاية من الجريمة بشتى أنواعها والتصدي توقيع مذكرة تعاون بين قيادتي الدرك والأمن

1٬950

وقع المدير العام للأمن الوطني فريد بن شيخ  وقائد الدرك الوطني العميد يحي على والحاج، أمس  بمقر قيادة الدرك الوطني، على مذكرة تعاون تهدف إلى تدعيم الجهود المبذولة للوقاية من الجريمة بشتى أنواعها والتصدي لها وضمان أمن المواطن وحماية الممتلكات، من خلال وضع خطط عملياتية مشتركة.

                وجاء في بيان للمديرية العامة للأمن الوطني أنه “في إطار تعزيز الشراكة بين المؤسستين الأمنيتين، وقع السيد المدير العام للأمن الوطني والسيد قائد الدرك الوطني، بمقر قيادة الدرك الوطني، على مذكرة تعاون تهدف إلى تدعيم الجهود المبذولة للوقاية من الجريمة بشتى أنواعها والتصدي لها وضمان أمن المواطن وحماية الممتلكات، من خلال وضع خطط عملياتية مشتركة”.

                  وفي هذا الصدد “اعتبر المدير العام للأمن الوطني السيد فريد بن الشيخ، أن هذه الاتفاقية تعد لبنة أخرى تضاف إلى المسار التاريخي المشترك، الذي يشهده مجال التنسيق العملياتي بين المؤسستين الأمنيتين، وأنها تشكل أرضية قانونية راسخة للدفع بجسور التعاون، إلى مستويات عليا تعكس الرؤية المستنيرة للسلطات العليا للبلاد، التي تؤكد في كل سانحة على فضائل التنسيق بين مؤسسات الدولة وتسخير الخبرات وتوفير الوسائل الضرورية، لتمكينهم من أداء مهامهم النبيلة في كنف قوانين الجمهورية” .

                    وأضاف البيان “من جهته، نوه السـيد العميد يحي على والحاج، قـائد الدرك الوطـني، بهذه المبادرة التي تعتبر خطوة جديدة تساهم في تعزيز التعاون الثنائي المثمر والبناء، وتبرز الحرص الكبير الذي توليه المؤسستين الأمنيتين للارتقاء بمجال التكامل العملياتي، للوقوف في وجه كافة أشكال الجريمة بما يرقى إلى تطلعات المواطن .

                 و”تجدر الإشارة، أن هذه الاتفاقية تشمل عدة مجالات، على غرار اعتماد آليات عملياتية بين وحدات الجهازين على المستوى الوطني والجهوي والإقليمي، تبادل المعلومات والخبرات، تعزيز التعاون التقني والعلمي، بالإضافة إلى برمجة دورات تدريبية متخصصة مشتركة تسمح بالرفع من مستوى الأداء المهني، خدمة للوطن والمواطن

التعليقات مغلقة.

الاخبار::