لكي لا يهرب بالفأس!..؟

19

وإن كنا لا نخشى من هذه الردة التي تنتاب الوطن العربي والتي دبرت ونسجت خيوطها وأحكمت بليل وفي كواليس الغرب بالتعاون مع بعض أبناء البلد نفسه ،إلا أن الأمر لا يمكن تجاهله أو غض الطرف عنه ،فالمصيبة وإن يقال إذا عمت خفت ،فإنها في هذه الحالة تشكل الاستثناء وتشذ عن القاعدة الشعبية المعروفة،فمصيبة الأوطان وفقدانها لا يمكن أن تلملم جراحها أو تندمل،وما نراها من البعض وقد عد ذلك بطولة وتحريرا لوطنه عن طريق الاستنجاد بالغرب الذي لا خير فيه..؟

فهذا في حد ذاته يعتبر ردة وطنية يجب التصدي لها من قبل جميع الشرفاء والوطنيين الأحرار،وإلا عد ذلك سبة وخنوعا ومذلة وهذا ما لا ينبغي ولا يمكن أن يفكر فيه أحد، لأن الوطن يجب أن يبقى بعيدا كل المساومات والغدر والتخاذل، وهذا عهدي بأبناء وطني وما نأمله فيهم أن يكون عليه ..؟

أبناء الجزائر وقد ذاقوا الأمرين ومرت عليهم سنوات القهر والجمر حتى تمنوا لو أن ينعم الله عليهم بنعمة الأمن حتى ولو أكلوا التراب،فهم اليوم ليسوا في حاجة إلى هذه الردة الوطنية ، فكل الترهات التي قد يفكر فيها البعض إرضاء للغرب أو حسدا من عند أنفسهم لأن الجزائر تعيش في نعمة من الخيرات وتسابق الزمن لكي تنهض أكثر بكل القطاعات وعلى أكثر من مستوى،وهذا في حد ذاته يعتبر الجدار الفاصل والمناعة المكتسبة التي تقينا شرور كل حاقد على الجزائر..؟

إن ما تقوم به القيادة السياسية الجديدة،هو في الحقيقة اعتراف للجميل الذي أسداه غيرنا من الحماة الأشاوس من رجالات وقادة الجيش الوطني الشعبي للوطن،وفي نفس الوقت تعبير عن طموحات المجتمع ،بحيث ستتاح لكل صاحب رأي سديد بأن يقترح آراء نابعة من القاعدة الشعبية للمساهمة في الاستقرار والتطور،وهذا حتى يكون العمل جماعيا تعاونا وتضامنا وتكافلا،ولكي لا يهرب بالفأس أي مارق عندما ينفرد بها أو عندما تحدث نفسه بما لايقال..؟

التعليقات مغلقة.

Headlines
الاخبار::
من توقرت وزير السياحة يؤكد : مرافقة الدولة للمستثمرين والحرفيين في الطرز التقليدي لمكافحة "الصامت القاتل" وزير الصناعة أحمد زغدار " الواقع يفرض منح اهتمام خاص لمعايير الجودة وشروط الأمان برلمانيون أفارقة يشيدون : الجزائر "تبقى الرائدة في تسوية النزاعات في افريقيا" وزير الداخلية إبراهيم مراد: طريق رقان -برج باجي مختار- تيمياوين " رهاننا التنموي الأبرز " بالمنطقة الطارف ... حملة تحسيسية للوقاية من مخاطر الاختناق بغاز أحادي أكسيد الكربون(CO) سوق أهراس: الاحتفال باليوم العالمي للجمارك بتكريمات وترقيات وتقديم إحصاءات وزير التعليم العالي يستقبل سفير روسيا بالجزائر الرئيس تبون: ضرورة استحداث لجنة للحكام تساهم في فض النزعات مجمع سوناطراك يعلن عن قبول 101 مترشح فائز مؤتمر 17 لمنظمة التعاون الإسلامي.... انتخاب أعضاء هيئة المكتب باتنة....يوم مفتوح حول الكشافة الاسلامية الجزائرية برأس العيون عنابة ... سكان قرية بوقصاص أحمد ينتظرون حافلات نقل إضافية وسيارات أجرة برحال