لجنة تحقيق تحل بجامعة التكوين المتواصل للبويرة

0 2٬855

حلت لجنة من وزارة التعليم العالي و البحث العلمي يوم أمس بجامعة التكوين المتواصل للبويرة من أجل التحقيق في حركة احتجاج وإضراب شنه منذ الأربعاء الماضي مسؤولون في هذه المؤسسة، حسبما أفاد به مدير جامعة التكوين المتواصل، حسيني صفوان.
و أوضح السيد حسيني لوأج أن “اللجنة الوزارية تتكون من الأمين العام لجامعة التكوين المتواصل و كذلك مسؤولون آخرون من القطاع للتحقيق في الحركة الاحتجاج وإضراب الموظفين الذين يطالبون برحيلي”.
وفي الصبيحة، نظم حوالي أربعين موظفا من جامعة التكوين المتواصل للبويرة اعتصامًا أمام مقر المؤسسة للاحتجاج ضد “التجاوزات و السلوك السيئ” للمدير، حسبما لوحظ .
و شجب المتظاهرون “المواقف السيئة” و “الشتائم” التي ينطق بها يوميا ضدهم مدير جامعة التكوين المتواصل، حسيني صفوان، حيث اشتكى هؤلاء قائلين: “أن المدير يضايقنا يوميًا ولا يريد الحوار معنا لإيجاد حلول لمشاكلنا”.
و وفقا لشهادات أدلى بها العديد من الموظفين الذين تجمعوا أمام مقر جامعة التكوين المتواصل للبويرة، فان “المدير يمارس ضغطا رهيبا على العمال، بما في ذلك الأساتذة و عاملات النظافة”.
و أضاف هؤلاء بالقول أن المدير نفسه “يغلق أبواب الحوار دائمًا ويستمر في تجاهلنا و إهانتنا. نحن ضحايا ازدراءه”.
و رداً على هذه الاتهامات، أوضح مدير جامعة التكوين المتواصل للبويرة أن اللجنة الوزارية تقوم بعملها من أجل تسليط الضوء على كل هذه الأسئلة. “سوف نرى النتائج و إذا كنت المخطئ، سوف أدفع الثمن”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاخبار::