قبل نهاية شهر رمضان 6600 عائلة سترحل لسكناتها الجديدة بسوق أهراس

2٬133

في إطار التحضير لعمليات التوزيع للسكنات المرتقبة بصيغتي العمومي الإيجاري، والبيع بالإيجار “عدل”، في هذا الشهر الفضيل، قام السيد لوناس بوزقزة والي ولاية سوق اهراس في نهاية هذا الأسبوع بخرجة ميدانية، عاين من خلالها جاهزية عدد من المشاريع السكنية بالصيغ المذكورة بكل من بلديات سوق اهراس، مداوروش وسدراتة.

      حيث تضمنت بلدية سوق أهراس، معاينة مشروع 1328 ،من 2900 سكن عمومي إيجاري المبرمج للتوزيع، ومعاينة مشروع 1200 سكن بصيغة البيع بالإيجار، ومشروع 1500 سكن بصيغة البيع بالإيجار، وببلدية مداوروش معاينة مشروع 790 من الحصة الإجمالية 1450 سكن عمومي إيجاري المبرمجة للتوزيع، وكذا الوقوف على أشغال المدرسة الابتدائية المدمجة مع ذات المشروع السكني.

       وفي ذات السياق تنقل الوفد لبلدية سدراتة، أين تم معاينة مشروع 500 سكن عمومي إيجاري المبرمجة للتوزيع، وكذا المدرسة الابتدائية المدمجة مع ذات المشروع السكني، فضلا عن المتوسطة الجديدة المتواجدة بالقرب من المشروع السكني.

        حيث وقف والي الولاية على مدى توفر الشروط اللازمة لإسكان المواطنين في ظروف لائقة مع أمره باستكمال رفع التحفظات المسجلة ببعض المواقع، فيما أشار إلى أنه من المرتقب الانطلاق في عملية توزيع مع نهاية الشهر الفضيل لما يقارب من 6600 وحدة سكنية من مختلف الصيغ منها 3942 وحدة في إطار السكن العمومي الايجاري، 1200 ضمن صيغة البيع بالإيجار (عدل) و1600 إعانة في إطار البناء الريفي.

        وفيما يتعلق بعملية توزيع السكن العمومي الايجاري ضمن حصة 3942 وحدة المبرمجة، فقد وضح المسؤول الأول عن الهيئة التنفيذية لوسائل الإعلام في ندوة صحفية خاصة بالسكنات أنه في إطار معالجة الطعون المتعلقة بالقوائم الأولية للمستفيدين التي سبق نشرها عبر مختلف بلديات الولاية، فقد تم إقصاء 130 مستفيد لعدم توفرهم على شروط الاستفادة بناء على نتائج التحقيقات التي باشرتها اللجنة، وقد تم تبليغهم بهذه القرارات من قبل السادة رؤساء الدوائر المعنيين.

       وفي نفس السياق أشار، إلى أنه تم القيام بإجراءات المتابعة القضائية ضد 158 حالة من طالبي السكن العمومي الايجاري عبر مختلف البلديات، بالإضافة إلى 19 حالة من المستفيدين المقصين الذين ثبت تقديمهم لتصريحات كاذبة وقيامهم بتزوير وثائق قصد محاولة الحصول على هذه الصيغة السكنية دون وجه حق، وتبقى العملية مستمرة للتصدي لكل الحالات المماثلة عبر كل بلديات الولاية.

       من جانب آخر، أكد لوناس بوزقزة والي سوق أهراس، إلى أنه بعد الانتهاء من عملية توزيع الحصص السكنية الحالية سوف يشرع مباشرة في التحضير لإعداد قوائم أخرى على مستوى مختلف بلديات الولاية.

لعريبي لزهر

التعليقات مغلقة.

الاخبار::