قال من خلال الانخراط في العمل السياسي،عصماني: من الضروري على جيل الاستقلال تحمل مسؤولياته

3٬332

دعا رئيس حزب صوت الشعب، لمين عصماني، اليوم السبت ، في تجمع بمدينة بومرداس، جيل الاستقلال إلى “ضرورة تحمل مسؤولياته من خلال الانخراط في العمل السياسي بكل حزم وعزم لاستكمال بناء مؤسسات الدولة”.

وقال عصماني في هذا الصدد، خلال تنشيطه لتجمع لمناضلي الحزب بقاعة النشاطات لدار الشباب سناني سعيد، بأن “الوقت قد حان لتحمل جيل الاستقلال لمسؤولياته التاريخية والسياسية والأخلاقية بكل حزم وعزم اتجاه الوطن لاستكمال بناء مؤسسات الدولة المختلفة بكل ديمقراطية وشفافية”.

ويرى عصماني، في هذا الإطار، بأن تشكيلته السياسية التي رأت النور في خضم الحراك الشعبي السلمي، “جاءت لتصبح قوة اقتراح ولتساهم بشجاعة سياسية وأخلاقية في بناء مؤسسات وطنية، ديمقراطية وشعبية وشفافة وقوية”.

كما يرى المتحدث، بأن الذهاب لأداء واجب الانتخاب يوم 12 يونيو القادم هو “بمثابة خطوة أخرى في مسار بناء هذه المؤسسات وأداء الرسالة والأمانة وعدم التهرب من المسؤولية التاريخية، الجماعية والفردية، التي ضحى من أجلها الشهداء”.

وقال في هذا الإطار أيضا، على أن حزبه “سيدخل في التشريعيات القادمة ببرنامج سياسي يعكس متطلبات الشعب الحقيقية وإمكانيات كل منطقة من مناطق الوطن”.

وبعدما أشار إلى أن تشكيلته السياسية تعمل “لتصبح ضمن المعادلات السياسية في الساحة الوطنية وليس حزب مساندة”، لفت السيد عصماني النظر إلى أن “الوقت قد حان لتحرير العقول والقلوب والسلوكات من الممارسات السلبية السابقة والتوجه مباشرة نحو الشعب، لاسترجاع الثقة المفقودة”.

التعليقات مغلقة.

الاخبار::