قافلة طبية تضامنية أجرت 47 عملية جراحية دقيقة

0 261

استفاد ما مجموعه 47 مريضا من مختلف بلديات ولاية ميلة من عمليات جراحية دقيقة في إطار برنامج القافلة الطبية التي زارت المؤسسة العمومية الاستشفائية محمد مداحي بفرجيوة

قادمة من المستشفى الجامعي للدويرة (الجزائر العاصمة)، حسب ما علم من مدير ذات المؤسسة  الاستشفائية بوقاعدة أمين. وأوضح ذات المصدر أن هذه القافلة التي حلت بمدينة فرجيوة مطلع الأسبوع  الفارط قامت على مدار 4 أيام متتالية بإجراء عمليات دقيقة في الجراحة العامة  على غرار ما يتعلق بالغدة الدرقية والمرارة واستئصال الأكياس المائية وذلك  بمجموع 47 عملية جراحية بمعدل يفوق الـ10 عمليات في اليوم واعتبر ذات المسؤول أن حصيلة هذه القافلة الطبية التي أشرف عليها البروفسور  أحمد آزواو رئيس قسم الجراحة العامة بمستشفى الدويرة جد مرضية لأنها تجاوزت – كما قال- الهدف المسطر منها وهو بلوغ 40 تدخلا جراحيا خصوصا وأنه تم فضلا عن العمليات التي أجريت تحويل مريضين إلى مستشفى الدويرة للتكفل بهما طبيا نظرا لكون حالتهما معقدة بالإضافة إلى 70 فحصا طبيا قدم لمرضى الولاية في إطار نشاط ذات القافلة. وقد اختتم نشاط هذه القافلة بمراقبة جميع المرضى الذين أجريت لهم عمليات للتأكد من استشفائهم قبل مغادرة الطاقم الطبي وفقا لذات المصدر ومن بين النتائج الإيجابية المحققة ضمن نشاط هذه القافلة أنها كانت فرصة أمام الأطباء العاملين بالمؤسسة العمومية الاستشفائية محمد مداحي بفرجيوة لاكتساب خبرات ميدانية من خلال إشراكهم في التدخلات الجراحية التي أجريت من  طرف طاقم مستشفى الدويرة حسب ما أشار إليه نفس المصدر.
وأكد ذات المسؤول أن مستشفى فرجيوة بصدد إبرام اتفاقيات توأمة جديدة مع هيئات إستشفائية أخرى لتدعيم الخدمة الصحية وتقليص مدة انتظار المرضى بولاية ميلة   خصوصا في مجالات الطب الداخلي والأمراض الصدرية والجراحة.

وديع. س

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاخبار::