في تصريح للأمين العام لوزارة المجاهدين ، العيد ربيقة: سيتم استحداث سلطة ضبط المادة و المعلومة التاريخية

2٬613

حسب تصريح للأمين العام لوزارة المجاهدين ، العيد ربيقة، أمس من بلدية عين مليلة بولاية أم البواقي،أنه من المقرر أن تقوم وزارة المجاهدين و ذوي الحقوق باستحداث سلطة ضبط المادة و المعلومة التاريخيةوأضاف على هامش زيارته لولاية أم البواقي للإشراف على الاحتفالات الرسمية لإحياء الذكرى 64 لاستشهاد العربي بن مهيدي بمسقط رأس الشهيد بدوار الكواهي بعين مليلة: “مثلما توجد بالجزائر سلطة لضبط قطاع السمعي البصري سنستحدث سلطة لضبط المادة و المعلومة التاريخية من أجل توحيد الرؤى و ضبط الأبحاث التاريخية”.

وأضاف الأمين العام لوزارة المجاهدين و ذوي الحقوق أنه “تم اعتماد وسائل و تقنيات حديثة بالقطاع من أجل إيصال رسالة الشهداء و صيانة الذاكرة الوطنية صورا كانت أو وثائق أو أحداث بهدف تبليغها”.

وأشار إلى تأكيد رئيس الجمهورية, عبد المجيد تبون, على الذاكرة الوطنية و وجوب الاعتناء بها لأنها, كما قال, “صادرة من لدن هذا الشعب” لافتا إلى أن القطاع الوزاري للمجاهدين و ذوي الحقوق “يحيي الأيام و الأعياد الوطنية و يسلط الضوء على الأحداث التاريخية و الرموز”.

وأردف في سياق حديثه عن الشهيد العربي بن مهيدي أنه “لابد من إعطاء تلك الشخصية ما تستحق من عناية من خلال الندوات التاريخية و الملتقيات و التذكير ببطولات الشهيد بن مهيدي و غيره من رموز الثورة التحريرية الذين اجتمعوا من أجل وحدة هذا الوطن و هو ما جعل الثورة تنتصر”.

ووجه بالمناسبة رسالة إلى الشباب من أجل “الالتفاف حول بلدهم مثلما فعل الشهداء” و أن “يشمروا على سواعد البناء و الجد مهما كان الاختلاف حتى تمضي الجزائر قدما”.

و في رده على سؤال حول تاريخ عرض الفيلم الجاري إنجازه حول شخصية العربي بن مهيدي, أوضح أن عرضه “سيكون في غضون السنة الجارية 2021” بعد أن تم, حسبه, “رفع التحفظات عن هذا العمل”.

التعليقات مغلقة.

الاخبار::