فيما يعانون الأمر منذ أسبوعين سكان حي “كـوسيـدار” بـخنشلـة يشتكون من العطش

2٬212

يشتكي سكان حي “كـوسيـدار” بعاصمة الولاية ، من مشكل إنعدام المياه الصالحة للشرب منذ أسبوعين، وهم يعانون من العطش في عز فصل الصيف، ما جعلهم يلجؤون إلى الطرق البدائية لتعبئة الدلاء عن الطريق الصهاريج بأسعار مرتفعة وخاصة الذين يقطنون بالطوابق العليا على مستوى العمارات الموجودة في الحي فهم يعانون بسبب أزمة العطش والتعب من حمل الدلاء إلى مساكنهم التي تقع بالطوابق العليا، فإنهم يطالبون السلطات المحلية والمعنيين بضرورة التدخل العاجل لإنقاذهم من العطش وذلك من خلال الحفاظ و السهر على توزيع المياه الشروب بالتوازي على جل أحياء البلدية .

من جهتها، الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان _ المكتب الولائي خنشلة_  هي الأخرى أبدت  مخاوفها من إستمرار إنقطاع الماء الشروب في عز فصل الصيف، لما يرتب عنه من أعباء ماليه إضافية للعائلات، قد يصعب تحملها مع الوقت، موازاة مع تزايد الطلب على المياه، والإنقطاعات المتكررة، أين ناشدت السلطات المحلية و المصالح المعنية بضرورة التدخل العاجل لإيجاد حل للمشكل الذي يؤرقهم، بالنظر لضرورة هذه المادة الحيوية في الإستهلاك اليومي، خاصة وأن إستهلاكها يزداد كثيرا في فصل الصيف .

التعليقات مغلقة.

الاخبار::