غرس 3 آلاف شجيرة على مستوى بحيرة سيدي محمد بن علي

0 178

تم بسيدي بلعباس الشروع في عملية واسعة للتشجير تتعلق بغرس أكثر من 3 آلاف شجيرة على مستوى الموقع السياحي لبحيرة سيدي محمد بن علي بعاصمة الولاية وذلك في إطار الاحتفال بعيد الشجرة المصادف لـ 21 مارس

ويتم في إطار هذه العملية الرامية إلى ترسيخ ثقافة التشجير واليد الخضراء لدى مختلف فئات المجتمع غرس على مساحة أكثر من 3 هكتارات على ضفاف هذا الموقع السياحي أكثر من 3 آلاف شجيرة من مختلف الأصناف على غرار الصنوبر الحلبي، وفقا لما أوضحه محافظ الغابات مويلح يوسف

وأشار ذات المسؤول إلى أنه تم تسخير وسائل بشرية ومادية هامة لإنجاح العملية من خلال إشراك العديد من الجمعيات المحلية الناشطة في المجال البيئي وكذا الجيش الوطني الشعبي والدرك والأمن الوطنيين والحماية المدنية ومختلف شرائح المجتمع

وكشف من جهة أخرى محافظ الغابات عن أنه في إطار المخطط الوطني للتشجير تم غرس أكثر من 1200 هكتار من الأشجار عبر المناطق الجنوبية للولاية من أجل إعادة الاعتبار للمساحات الغابية المتلفة بفعل حرائق الغابات

وذكر ذات المصدر بأنه تم منذ أكتوبر 2018 غرس حوالي 600 هكتار في إطار إعادة الاعتبار للمساحات الغابية بكل من مولاي سليسنوتافسوروبوخانفيس. كما تم توزيع حوالي 7 آلاف شجيرة على مختلف الجمعيات ورؤساء الأحياء عبر العديد من المناطق.وتتواصل من جهة أخرى عمليات التحسيس التي بادرت بها المديرية المحلية للبيئة بالتنسيق مع مختلف الفاعلين من أجل المحافظة على نظافة بحيرة سيدي محمد بن علي وترسيخ الثقافة البيئية لدى الناشئة للمحافظة على الطابع البيولوجي لهذا الموقع المتميز.

نضال. ق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاخبار::