ضرورة جعل سنة التداول على الوظائف والمناصب ثقافة سائدة

0 419

قال الفريق خلال زيارة عمل وتفتيش إلى الناحية العسكرية الثالثة ببشار «وتلكم هي خريطة الطريق التي تعمل القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي جاهدة من أجل توضيح معالمها، وأن تحدد معاييرها الموضوعية والصائبة، المتمثلة أساسا في أن تجعل سنة التداول على الوظائف والمناصب بمختلف مستوياتها، من سننها الحميدة بل والمطلوبة، وأن تجعل منها تقليدا طبيعيا وثقافة سائدة بل وضرورية، ينبعث من خلالها نفس جديد بين الصفوف، واندفاعة متجددة يعظم عبرها طموح الأفراد، ويكبر أملهم في جعل العمل المخلص لله والوطن، هو المعيار الوحيد لبلوغ مسؤوليات أسمى».

هذا وحث الفريق في اليوم الثاني من زيارته إلى الناحية العسكرية الثالثة ببشار، أين أشرف على انطلاق مجريات تنفيذ التمرين البياني المركب بالذخيرة الحية «اكتساح 2018» الجميع على أن يظلوا دوما على استعداد تام وجاهزية عالية لمواجهة كافة التحديات الحاضرة والمستقبلية، حماية للجزائر وذودا عن سيادتها وأمنها واستقرارها «فكل هذه الأعمال الناجحة هي ثمرة بل ثمرات مستحقة لجهود مضنية في الميدان وتضحيات جسام تؤكد بصورة جازمة على ما يزخر به الجيش الوطني الشعبي من طاقات، وعلى صوابية تسخير هذه الطاقات المتوفرة تسخيرا لائقا ينبع أساسا من حسن مسايرة ما نرنو إليه من أهداف مشروعة وطموحة.

وقال  نريدها دوما بأن تكون متكيفة تكيفا كاملا مع مرتكزات هويتنا الوطنية ذات الخصوصية الذاتية المتفردة من حيث التاريخ والجغرافيا ومن حيث القيم الوطنية الأصيلة والعريقة والمبادئ الثابتة، التي تبقى بصفة مستمرة تجد أمامها العديد من التحديات الحاضرة والمستقبلية التي تتطلب من أجل مواجهتها قوة تحميها وسندا يسندها، وتلكم مهمة قواتنا المسلحة ورسالتها المهنية الأبدية»، مضيفا «أن الأهداف التي نتوخى دوما بلوغها من خلال إجراء مثل هذه التمارين التكتيكية الاختبارية، هي ذات أهمية كبرى بالنسبة للمسار التطويري لقواتنا المسلحة، باعتبارها تسلط الضوء بطريقة سليمة وصحيحة بل وميدانية على مدى التجاوب ما بين الجانب النظري المتمثل في برامج التحضير القتالي وما يكملها في الشق الميداني والتطبيقي المتمثل في الإجراء السنوي لمثل هذه التمارين الميدانية، التي نعتبرها مسلكا ناجحا من مسالك العمل التطويري لقوام المعركة للجيش الوطني الشعبي.

وأضاف أن النجاح لا يكون كذلك إلا إذا كان نجاحا ملموسا تسنده النتائج المحققة على أكثر من صعيد، مضيفا «فالنهج التطويري المتصاعد هو المقصد الأساسي الذي أولته القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي في السنوات القليلة الماضية عناية كبرى، وقد أثمرت هذه العناية ثمارها المرغوبة، بفضل ما حظي به جيشنا من توجيهات رشيدة ودعم كبير ومستمر من لدن فخامة رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني.

خليل وحشي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاخبار::
حسب وزارة الصحة وخلال 24 ساعة الأخيرة تسجيل 1358 إصابة و761 تماثل للشفاء و38 وفاة خلال ترأسه لاجتماع تنسيقي مع الإطارات المركزية ،بلعابد: أدعو إلى ضمان تأطير بيداغوجي بكل مؤسسات الوطن رئيس الكونفدرالية الوطنية لأرباب العمل،سامي عاقلي: تخفيف الضغط الضريبي وإعادة النظر في الفوائد البنكية الرابطة الأولى (تسوية الرزنامة) اتحاد العاصمة - شبيبة القبائل حوار مفتوح للاقتراب من "البوديوم" زياش يُهدر هدفاً عالمياً في شباك أرسنال بن ناصر يدعم حكيمي بعد صافرات استهجان الجماهير بالسوبر الفرنسي سكيكدة المستشفى المرجعي كوفيد 19 يستفيد من تجهيزات طبية سوق أهراس 333 حملة تحسيسية للأمن للالتزام بالإجراءات الوقائية ظاهرة المناورات الخطيرة بالدراجات النارية بعين التوتة مراهقون يتسببون في حوادث مميتة وإزعاج للمارة قامت به محافظة الغابات بباتنة تجنيد 10 فرق متنقلة و 144 عون لمكافحة الحرائق بسبب اعتراض ملاك أراضي خواص بباتنة تجزءات عقارية و 500 سكن عدل دون قنوات صرف صحي أولمبياد/ مصارعة اغريقية رومانية الجزائري عبد الكريم فرقات يخوض منازلة الاستدراك