صبـــري بوقادوم : لا يمكن تحقيق السلام في” فـــلسطين ” دون أن يتخذ المجتمع الدولي موقفا حازما و شجاعا

3٬457

قالت الجزائر،أنه لا يمكن تحقيق السلام في فلسطين دون أن يتخذ المجتمع الدولي, ولاسيما مجلس الأمن, موقفا “حازما و شجاعا”, لإعادة بعث مسار التسوية السياسية, لإنهاء احتلال الأراضي الفلسطينية, والسماح للشعب الفلسطيني بإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

 

هذا وجدد صبري بوقدوم وزير الشؤون الخارجية , في كلمة له, خلال أشغال الاجتماع الطارئ الافتراضي, لوزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي,” إدانة الجزائر القوية والصريحة للأعمال الهمجية التي ترتكبها قوات الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني”, مؤكدا على موقفها ” المبدئي و الثابت في دعم القضية الفلسطينية العادلة, ووقوفها مع الأشقاء الفلسطينيين في هذه الظروف العصيبة” .

 

كما دعا بوقدوم, ” المجتمع الدولي و بالخصوص مجلس الأمن للاضطلاع, بمسؤولياته التاريخية والقانونية والأخلاقية في حماية الشعب الفلسطيني”, كما دعا الى “العمل الفوري لوضع حد لآلة القتل والدمار ومواجهة الاعتداءات الوحشية على حياة وممتلكات هذا الشعب الشقيق وضمان احترام قواعد القانون الدولي” .

 

من جهة أخرى لفت الوزير, الى أن هذا الاجتماع الطارئ يأتي غداة ذكرى النكبة, و في خضم تواصل الاعتداءات الإجرامية الممنهجة التي يتعرض لها أشقاءنا الفلسطينيون في القدس الشريف المحتل وفي الضفة الغربية وسائر الأراضي المحتلة مع تكثيف القصف الهمجي على قطاع غزة المحاصر, مخلفا عددا كبيرا من الشهداء والجرحى, منهم الأطفال والنساء، فضلا عن التدمير الهائل للبنية التحتية”, معبرا عن أمله في أن يسمح الاجتماع, ” بحشد موارد وطاقات المنظمة وتوجيهها لخدمة القضية الفلسطينية” .

 

وقال بوقدوم, إن ” هذه الاعتداءات السافرة التي تنتهك بصفة علنية كافة القوانين والأعراف الدولية ومواثيق حقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني, تضع مجددا مصداقية النظام الدولي المتعدد الأطراف على المحك”, مشيرا الى, أن ” الحصانة الممنوحة للاحتلال تنذر بتماديه في ارتكاب أبشع الجرائم ومواصلة سياساته العنصرية, بما يقوض آفاق حل عادل وشامل”, ناهيك, يضيف, “عن تأزيم الأوضاع في المنطقة برمتها مثلما تؤكده الأحداث الراهنة” .

 

وقد أبرز وزير الشؤون الخارجية مجددا, أن “القضية الفلسطينية كانت ولا تزال قضيتنا المركزية”, لافتا الى أنه في الوقت الذي ينصب الاهتمام على ” أولويات المرحلة الحالية من ضرورة وقف العدوان الوحشي والتكفل السريع بالأزمة الإنسانية الكارثية التي خلفها, “يجدر بنا أن لا ننسى أو نتناسى الأسباب الجذرية للصراع” .

 

وأوضح في هذا في الصدد, أن احتلال الأراضي الفلسطينية ومحاولات تكريس منطق القوة وسياسة الأمر الواقع على حساب الشعب الفلسطيني, هي الأسباب الرئيسية وراء معاناة الشعب الفلسطيني لأكثر من سبعة عقود” .

ولذلك, فقناعتنا “راسخة بأنه لا يمكن تحقيق السلام دون اتخاذ المجتمع الدولي, ولاسيما مجلس الأمن, موقفا حازما وشجاعا لإعادة بعث مسار التسوية السياسية, بما يمكن من إنهاء احتلال الأراضي الفلسطينية والسماح للشعب الفلسطيني بممارسة حقه غير القابل للتصرف في تقرير المصير وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف” .

التعليقات مغلقة.

الاخبار::
كأس الجزائر الممتازة شبيبة الساورة يفتك على حساب شبيبة أمل سكيكدة بنتيجة 23 - 22 الفريق الوطني الجزائري دعوة جمال بلماضي لمحاضرة عبر تقنية التواصل المرئي عن بعد من تنظيم الفيفا مدرب نيس يرد بقوة: تصريحات بلماضي خطيرة وعليه الاعتناء بمنتخبه انتخاب حماد في المكتب التنفيذي للجنة الدولية لألعاب البحر المتوسط في بيان الإليزيه “الرئاسة الفرنسية" ماكرون يدين مجازر 17 أكتوبر مصالح الحماية المدنية وخلال 48 ساعة الأخيرة وفاة 10 أشخاص وإصابة 363 آخرين بجروح المركبات الموضوعة بالمحشر قبل 3 جوان 2021 تقرر تسويتها مقابل دفع رسم 5 ملايين سنتيم 17 أكتوبر..الجريمة الكاملة..؟! سكيكدة احتراق كوخ قصديري بفلفلة العلمة وحمام السخنة في سطيف حجز 190 ألف وحدة من المفرقعات في 10 عمليات مختلفة حجز أزید من 6600 كبسولة ذات منشأ أجنبي الإطاحة بمروج المخدرات والمؤثرات العقلیة بخنشلة هدد بالتصعيد في حال عدم استجابة المديرية الوصية لمطالبهم الاتحاد الطلابي الحر ينقل الواقع البائس للإقامات الجامعية بقسنطينة