شعب متضامن لا يهزمه كورونا..؟ !

2٬752

                     العام الماضي كنا نرى ونسمع عجبا قوافل التضامن من أقصى الجزائر وهي تشق طريقها بكل فخر واعتزاز وعطف وحنان،نحو مدينة الورود “البليدة” يدرك ما مدى نقاوة ونفاسة معدن الجزائريين،خاصة أيام المحن والشدائد،وقد كانت له في الثورة التحريرية المباركة والمحن التي مر بها الوطن أسوى حسنة ،تبرز تجلياتها وتأثيراتها في مثل هذه المواقف التي يعرف عندها الجزائري القح والوطني الأصيل،الذي يفدي بنفسه ويؤثر على نفسه غيره من أبناء الجزائر،واليوم نرى نفس الظاهرة تتكرر حيث هب الجزائريون إلى نجدة إخوة لهم وتزويدهم بمادة الأكسجين  أكسير الحياة..؟

هذا وترى وتسمع فوق ذلك عن عمليات التضحية بالنفس من طبيب أو ممرض أو سائق أو متطوع ،لإنقاذ آخر تدرك بصفة جلية لا لبس فيها ،إننا أمام شعب من طراز آخر لا يمكن للوباء أو مرض آخر أو عدو مهما كانت قوته أن يهزم أبناء الجزائر،أو يفرق ويزرع الفتنة والعداوة بينهم ،فكلما اشتدت المحن زادتهم قوة وصلابة ووحدة والتفافا حول قيادتهم ،فيا لهم من شعب يضرب بهم المثل،خاصة في السراء والضراء وحين البأس،وإن كان سلوك بعض الأفراد يحز في النفس من هنا وهناك،لكن يبقى ذلك تصرفا انفراديا وشاذا ،والشاذ كما يقال يحفظ ولا يقاس عليه..!

توفير مادة الأكسجين ليس عملية صعبة وتحتاج إلى أموال طائلة،وإنما في الإمكان توفيرها بشكل كاف وفي كل المستشفيات والعيادات،وإن كان هناك نقص حاليا في الاعتمادات المالية،فيمكن اقتطاع جزء من ميزانية وزارة التعليم العالي والثقافة،لتخصيصها لتجهيز المنشآت الطبية المحتاجة لها ،ذلك أن الصحة العامة في الجزائر باتت في حاجة إلى إلتفاتة حقيقية بعيدا عن التهريج والارتجال..؟

المواطن في كثير من  الجهات خاصة الذين يملكون إمكانيات مادية،قد فطن وهو على وعي ومدرك لخطورة هذا الداء ،ولن ينتظر قليلا ولا كثيرا من السلطات المسؤولة لاستقدام أجهزة التنفس وتعميمها على كل مستشفيات الجمهورية،وإنما بادر ودفع من ماله الخاص..؟ !

التعليقات مغلقة.

الاخبار::
لوضع خارطة طريق تنفيذ السياسات العامة للمرحلة المقبلة رئيس الجمهورية يفتتح أشغال لقاء الحكومة بالولاة بقصر الأمم بخصوص حالات وباء فيروس كورونا (كوفيد-19) تسجيل 125 إصابة و105 تماثل للشفاء و9 وفيات مجلس الأمة و أثناء جلسات مناقشة مخطط عمل الحكومة ضرورة مراجعة قانوني البلدية والولاية خدمة للتنمية المحلية أشرف أمس، والي ولاية باتنة توفيق مزهود على فعاليات انطلاق الموسم الدراسي 2021/2022، رفقة العديد من السلطات المدنية والعسكرية على غرار مدير التربية للولاية علقمة بوراس، وكان ذلك بثانوية المجاهد المتوفي أحمد قادة بحي بارك افوراجو مدرسة ذوي الاحتياجات الخاصة "المعاقين بصريا" بكشيدة، حيث تم الاستماع إلى النشيد الوطني وحضور الدرس الافتتاحي بكلتا المؤسستين. وفي كلمة لوالي ولاية باتنة قال من خلالها أن الدخول المدرسي لهذه السنة جاء في ظروف جد حسنة، سواء الجانب المادي أو البشري، حيث أكد أنه وبتظافر الجهود سنحقق المطلوب والرقي على كل الأصعدة، مشيرا إلى النتائج الممتازة المحققة في... والي ولاية باتنة انطلاق فعاليات الموسم الدراسي في أحسن الظروف أم البواقي تدعيم السوق المحلي بـ 11500 قنطارا من البقول الجافة لمحاربة المضاربة غرفة الصناعات التقليدية والحرف بجيجل دورة تكوينية لفائدة الحرفيين حول كيفية استخراج الزيوت الطبيعية لفائدة سواق الدرجات النارية درك سوق أهراس ينظم حملة تحسيسية للوقاية من حوادث المرور الوطن تطمس صورة منارة جامع الجزائر على الصفحة الأولى وزارة الشؤون الدينية..اعتداء على ذاكرة الشعب الجزائري إثر تعيين أمينة جديدة لمحافظة وإنهاء مهام اللجنة الانتقالية زوال الانشقاقات بمحافظة تيزي وزو والاستعدادw للاستحقاق القادم مست عديد القطاعات هذه مشاكل ولاية قسنطينة التي نقلها النواب للبرلمان تصفيات مونديال-2022 تأخير لقاء النيجر - الجزائر الى 12 أكتوبر