شبكة حقاني أكثر الجماعات المسلحة وحشية بالمنطقة

0 199

تعتبر شبكة حقاني، التي قتل قائدها اليوم، أكثر الجماعات المسلحة وحشية داخل باكستان وأفغانستان خصوصاً في ضوء صلتها بجماعة طالبان الأفغانية.

وتأسست المجموعة على يد الأفغاني جلال الدين حقاني، القيادي الذي حارب الغزو السوفياتي لبلاده في ثمانينيات القرن الماضي، بمساعدة الولايات المتحدة وباكستان.
وكانت شبكة حقاني، التي يقدر عدد مقاتليها بعشرة آلاف مسلح، قد اعتادت تنظم الهجمات ضد قوات الحلف الأطلسي من معقلها في ميرانشاه، بوزيرستان، وهي المنطقة القبلية النائية في باكستان.
تميّز جلال الدين حقاني بقدراته التنظيمية ما لفت انتباه وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية “سي آي إيه” وزاره آنذاك تشارلي ويلسون أحد أعضاء الكونغرس الأميركي.
لكن لاحقا صنّفت الإدارة الأميركية حقاني وابنه سراج الدين حقاني، “أهدافاً ثمينة” في حربها على الإرهاب في المنطقة، كما أخطرت الإدارة الأميركية الحكومة الباكستانية، من خلال قنوات غير رسمية، باحتمال قيام قواتها بتنفيذ عملية عسكرية داخل الأراضي الباكستانية.
وأقام حقاني، الذي يتقن العربية، علاقات وثيقة مع متطرفين عرب، من بينهم زعيم القاعدة القتيل أسامة بن لادن الذي انتقل إلى أفغانستان خلال الحرب مع الاتحاد السوفيتي.
وشغل حقاني لاحقا منصب وزير في “حكومة طالبان” قبل الغزو الأميركي لأفغانستان.
وتعرف هذ الجماعة المتطرفة بأنها غالبا ما تلجأ إلى انتحاريين، وقد أدرجتها الولايات المتحدة على قائمتها للمجموعات الإرهابية.
واتُّهم تنظيم شبكة حقاني بالوقوف وراء تفجير شاحنة مفخخة أدى إلى سقوط 150 قتيلا في قلب كابول في مايو 2017، غير أن سراج الدين حقاني نفى ذلك في تسجيل صوتي نادر.
كما تحمّل السلطات الأفغانية الشبكة مسؤولية اغتيال شخصيات حكومية أفغانية كبيرة، وخطف أجانب بهدف الحصول على أموال.
ومن بين هؤلاء الرهائن الكندي جوشوا بويل، الذي أفرج عنه لاحقا مع زوجته الأميركية كيتلين كولمان، وأبنائهما الثلاثة الذين ولدوا في معتقل الشبكة، وأيضا العسكري الأميركي بوي بيرغدال الذي أطلق سراحه في 2014.
بعد الغزو الأميركي لأفغانستان في العام 2001، انتقل عدد كبير من مقاتلي طالبان إلى باكستان، حيث

أعادوا رص صفوفهم قبل أن يباشروا هجماتهم على الأميركيين.

د.س

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاخبار::
وزير التعليم العالي والبحث العلمي، عبد الباقي بن زيان: الرقمية تعتبر أحد أهم تحديات القطاع حاليا ومستقبلا تم عرضها خلال اجتماع للحكومة ، برئاسة الوزير الأول تحديد خمسة محاور استراتيجية لأداء أفضل للاقتصاد الوطني بخصوص علاقات الأخوة والتضامن التاريخية التي تربط البلدين لعمامرة يستقبل من طرف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي التي كانت قد انعقدت يوم 27 جويلية الماضي انضمام الكشافة الإسلامية الى الجمعية العالمية للمرشدات على مستوى مرتفعات الحظيرة الوطنية للشريعة بالبليدة الحماية المدني تتمكن من إخماد 70% من حريق الغابة شعب متضامن لا يهزمه كورونا..؟ ! تم تقديم الإسعافات له من قبل الحماية المدنية عشريني ينهي حياته إضرام النار في جسده لممارستها للتضليل الإعلامي والتلاعب بالجزائر وزارة الاتصال تسحب الاعتماد لممثلية قناة العربية حسب النشرية الشهرية للديوان الوطني للإحصائيات تراجع أسعار الاستهلاك بــ 1،1 % خلال شهر جوان العملية استغرقت أياما متواصلة استنفار مصالح الحماية المدنية لإخماد حريقين بغابتين بقسنطينة سطيف الشرطة توزع الأقنعة الطبية على المواطنين خلال حملة تحسيسية خنشلة أسعار القهوة ترتفع دون رقيب ولا حسيب