سوء الخدمات الصحية هاجس سكان أولاد زواي

0 343

لا يزال سكان العديد من البلديات بولاية أم البواقي يعانون من النقص الكبير في الخدمات الصحية، حيث طالب قاطنو بلدية أولاد زواي بإنجاز عيادات جوارية إضافة إلى تحسين الخدمات بمصالح الاستعجالات الواقعة في المدن الكبرى التي طالب بها سكان عاصمة الولاية وعين البيضاء وعين كرشة،

فالخدمات الصحية باتت هاجسهم منذ سنوات، وهو ما أثار حفيظة هؤلاء وأجبرهم على العلاج بالعيادات الخاصة وأعرب قاطنو هذه البلدية على وجه الخصوص عن سخطهم واستيائهم الشديدين بسبب المعاناة اليومية التي يتخبطون فيها، لاسيما أصحاب الأمراض المزمنة والأطفال، في ظل غياب هذه المرافق الصحية التي طالما رفعوا بشأنها العديد من الشكاوَى إلى السلطات الوصية منذ سنوات، مطالبين بضرورة تحسين الخدمات الصحية بهدف رفع الغبن عنهم حتى يتسنى لهم تلقي العلاج ببلديتهم، خصوصا في الحالات الاستعجالية أو في حال أخذ حقنة، بدلا من عناء التنقل إلى المراكز المجاورة والمتواجدة بالمدن المجاورة، كما أكد سكان المنطقة المذكورة أن العيادة المتواجدة بهذه الأخيرة عبارة عن هيكل بلا روح لانعدام الأجهزة والأطباء والممرضين وإغلاق أبوابها باكرا، الأمر الذي يدفع بهم إلى التنقل على مسافات طويلة لتلقي العلاج خاصة في حالة الولادة، حيث كشف العديد من المواطنين الذين تحدثنا إليهم أن تجهيز هذه القاعات أصبح ضرورة حتمية من أجل التكفل الأحسن بالمرضى، كما أن هذه الوضعية جعلت الضغط والازدحام يزداد بها وهو ما يسلتزم إعادة النظر في مشكل نقص التجهيزات المادية والبشرية حتى يتم الاعتناء الأحسن بصحة المواطن.

عبد الله. ب

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاخبار::