سكيكدة كهل يقتل ولده بشاقور بعدما رفض تزويجه بعين شرشار

1٬929

اهتزت منطقة الواد الكبير الواقعة ببلدية عين شرشار شرقي عاصمة ولاية سكيكدة على وقع جريمة بشعة راح ضحيتها شاب في مقتبل العمر ويتعلق الأمر بالمدعو “و، ب “، أما الجاني فلم  يكن سوى والده الكهل الذي أقدم على قتل فلذة كبده الذي لم يكد يدخل العقد الثالث حتى فارق الحياة بواسطة شاقور، وحسب مصادر مؤكدة من عين المكان فإن الجاني المصاب بمرض نفسي ودون سابق انذار وعند دخول ولده في نوم عميق حمل سلاح أبيض من نوع شاقور وقصد غرفته حيث انهال عليه بواسطة شاقور ليلفظ أنفاسه الأخيرة في منزله، والسبب حسب ذات المصادر يعود إلى أن الأب الذي هو أيضا أصم وأبكم أراد طلب من الضحية تزويجه، غير أن الأخير رفض الأمر للأسباب السالفة الذكر.

من جهتها خلية الإعلام والاتصال بمديرية الحماية المدنية لولاية سكيكدة قد صرحت أن عناصر الوحدة الثانوية بعزابة الشهيد بن جدوعبد الله قد تدخلت في المكان المسمى الواد الكبير ببلدية عين شرار من أجل نقل جثة شخص متوفي ملقى على الارض داخل منزل على اثر الاعتداء الذي تعرض له بالسلاح الأبيض، أين تم نقل الجثة على متن سيارة الإسعاف التابعة لمصالح الحماية المدنية إلى مصلحة حفظ الجثث بالمؤسسة الاستشفائية العمومية محمد دندان بعزابة من أجل عرضها لاحقا على الطبيب الشرعي لتشريحها، في الوقت الذي فتحت فيه مصالح الدرك الوطني تحقيقا معمقا في اسباب وظروف الوفاة.

غ. بليزيدية

التعليقات مغلقة.

الاخبار::