رمي أزيد من 22 طنا من الخبز في برج بوعريريج

2٬125

            كشف والي ولاية برج بوعريريج محمد بن مالك أنه تم إحصاء ما تم رميه خلال شهر  رمضان بمجموع 22.27 طن على مستوى جميع بلديات الولاية منها 8.90 طن تم إحصائها ببلدية عاصمة الولاية، وحدها من قبل مصالح مؤسسة الردم التقني،

ودعا المسؤول التنفيذي الأول بالولاية إلى القيام بحملة توعية  لترشيد الاستهلاك في مادة الخبز، حيث ، مع قمع المضاربين وذلك بتكثيف عمل الهيئات الرقابية للمضاربة واحتكار السلع ذات الاستهلاك الواسع وللعلم أنه تم زيادة الحصة اليومية من مادة الحليب خلال شهر رمضان وصلت إلى 120 ألف لتر بعد ما كانت 70 ألف لتر يوميا، وكذا تسريع وتيرة ضخ المياه من أقبية العمارات، والتحضير لموسم الصيف بإصلاح الأعطاب على مستوى الإنارة العمومية والقيام بحملة لمكافحة الحشرات والقضاء على الكلاب الضالة.

وأعطى الوالي تعليمات حول مضاعفة العمل التحسيسي والتحذير من خطر فيروس كورونا خصوصا السلالات المتحورة منه، بعد استماعه لمختلف العروض المقدمة من طرف المتدخلين في الحالة الوبائية في اجتماع له على رأس لجنة خلية الأزمة متعددة القطاعات للوقاية ومتابعه فيروس كورونا المستجد، وبهذا الصدد تم إعداد ملصقات ومطويات تحسيسية من طرف مصالح مديرية التكوين والتعليم المهنيين، حيث أشاد بالمبادرة ودعا إلى تعميمها في قطاعي التعليم العالي والتربية والتعليم.

وفي ذات السياق، أكدت مديرة الصحة بولاية برج بوعريريج نصيرة عبد الرحيم أنه تم استهلاك نسبة تفوق 55% من اللقاح ضد فيروس كورونا، بعدما كانت الأولوية لموظفي قطاع الصحة، وكبار السن، كما تم أيضا مباشرة عملية تلقيح نزلاء المؤسسة العقابية حيث تم تلقيح 255 نزيل والعملية متواصلة، من جهته والي الولاية خلال اجتماع نهاية الأسبوع على تكثيف عملية النظافة عبر البلديات والتطهير والتعقيم عبر المؤسسات المستقبلة للجمهور

آسيا. ع

 

التعليقات مغلقة.

الاخبار::