رئيس حزب جبهة الشباب الديمقراطي للمواطنة من برج بوعريريج أدعو الشعب الجزائري إلى التوحد وإفشال مخطط أجنحة المكر

2٬959

دعا نهاية الأسبوع، رئيس حزب جبهة الشباب الديمقراطي للمواطنة أحمد قوراية خلال اجتماع  الهيئة القيادية للحزب بمقر المكتب الولائي ببرج بوعريريج، الشعب  الجزائري إلى التوحد لإفشال مخطط أجنحة  المكر المتمثلة  في المغرب والكيان الصهيوني قصد ضرب وحدة واستقرار الجزائر.

واستنكر ذات المتحدث بشدة اغتيال ثلاث رعايا جزائريين من طرف المخزن معتبرا إياها ذات المتحدث وصف الاغتيال بالجريمة الكبرى، مضيفا أن المخزن بهذه الاستفزازات يحاول توجيه أنظار الرأي العام  المغربي نحو الجزائر قصد الهروب من المشاكل الداخلية، والاحتجاجات والاضطرابات التي تشهدها بلادهم منذ عامين، حيث بات المغاربة يتوددون للدخول إلى الجزائر عبر الحدود فرارا من الفقر والوضع الاقتصادي المتردي، لاسيما بعد  قيام عناصر الجيش الوطني الشعبي بغلق كل المنافذ.

وطالب بإدانة المغرب بتهمة ارتكاب جرائم حرب ضد الإنسانية في الصحراء الغربية، خاصة في مدينة العيون المحتلة، كما لا يزال الاستغلال غير القانوني لنظام الاحتلال المغربي للثروات الطبيعية للشعب الصحراوي  بتواطؤ مع بعض الحكومات، والشركات المتعددة الجنسيات لمحاولة فرض احتلاله غير الشرعي للإقليم، وما يشكله ذلك من انتهاك صارخ مزدوج لسيادة الشعب الصحراوي على موارده وأيضا للقانون الدولي.

من جهته، الناطق الرسمي باسم الحزب السيد جلال نايلي أكد أن الجريمة التي ارتكبها المخزن دليل على إفلاسه داعيا إلى الالتفاف حول المؤسسة العسكرية وبواسل جيشنا الوطني الشعبي سليل  جيش  التحرير الوطني الذي يعتبر صمام  الأمان للحفاظ  على وحدة وتماسك  النسيج الاجتماعي للجزائر.

التعليقات مغلقة.

الاخبار::