حسب وزير الشؤون الدينية والأوقاف، يوسف بلمهدي: الانتهاء من كل مشاريع القوانين المنظمة لجامع الجزائر

2٬913

كشف وزير الشؤون الدينية و الأوقاف، يوسف بلمهدي، أمس، عن الانتهاء من مشاريع القوانين المنظمة لتسيير جامع الجزائر و ما يتعلق بالهياكل المدمجة فيه مع رفعها إلى الجهات الوصية من أجل مواصلة العمل عليها.

و قال بلمهدي، خلال تقديمه عرضا حول دائرته الوزارية أمام لجنة التربية والتعليم العالي والبحث العلمي والشؤون الدينية بالمجلس الشعبي الوطني و بحضور وزيرة العلاقات مع البرلمان، بسمة عزوار، أن كل “مشاريع القوانين المنظمة لتسيير جامع الجزائر و ما يتعلق بالهياكل المدمجة فيه كالمدرسة العليا و دار القرآن و المتحف و مركز البحث و المركز الثقافي الإسلامي قد استكملت و رفعت مشاريع تلك القوانين إلى الجهات الوصية من أجل مواصلة العمل عليها”.

وأضاف الوزير أنه “سيتم برمجة لقاءات عمل ضمن فرق تضم كلا من القطاعات الوزارية للداخلية و الثقافة و التعليم العالي، و كل الهيئات المعنية بالمشروع”.

واعتبر بلمهدي، في سياق متصل، اختيار جامع الجزائر كواحد من أفضل التصاميم المعمارية الدولية لعام 2021 بإحرازه الجائزة السنوية لمتحف “شيكاغو أثينيوم” للهندسة المعمارية و التصميم و المركز الأوروبي لتصميم الفنون المعمارية، “فخرا لكل من ساهم و شارك في انجاز هذا القطب الديني و السياحي و الحضاري و الذي يعول عليه فور استلامه النهائي، من أل تنمية ثقافة السياحة الدينية بالجزائر”.

وقال وزير القطاع أن “المسجد سيكون قطبا تتمحور حوله عديد المشاريع، بما فيها دعم العلاقات مع دول الساحل و الدول الأفريقية بوجه عام”.

التعليقات مغلقة.

الاخبار::